شارك
|

نيبينزيا : على الولايات المتحدة تطبيق القرار 2254 واحترام سيادة سورية

تاريخ النشر : 2021-08-25

أكد مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي في نيويورك أمس إلى أن المسلحين ينتشرون داخل منطقة درعا البلد خرقت اتفاقات التهدئة التي تم التوصل إليها وهي تحتجز المدنيين دروعاً بشرية وأشار إلى أن هناك مشكلات فى وصول المساعدات الإنسانية إليها مشدداً على أهمية تقديم تقييم موضوعي للأوضاع في مختلف المناطق السورية ومنها الموقف في منطقة درعا البلد.

 

وجدد نيبينزيا التأكيد على حق الدولة السورية فى الحفاظ على الأمن والاستقرار فوق أراضيها وهي صاحبة الشرعية في ذلك، وانتقد مواصلة الولايات المتحدة الأمريكية سرقة النفط السوري من المناطق التي تحتلها شمال شرق سورية مشيرا إلى أن سورية تمر بأوضاع اقتصادية صعبة تتفاقم بسبب الإجراءات القسرية أحادية الجانب المفروضة عليها والسرقة الأمريكية المستمرة للنفط السوري.

 

ودعا مندوب روسيا الولايات المتحدة إلى عدم البحث عن تبريرات في الأماكن التي لا توجد ولا يمكن أن توجد فيها والتركيز بدل ذلك على تطبيق القرار 2254 الصادر عن مجلس الأمن الدولي والذي يؤكد مبدأ احترام سيادة سورية واستقلالها ووحدتها وسلامة أراضيها مشيرا في هذا السياق إلى محاولات محرجة من العسكريين الأمريكيين لتبرير احتلال بلادهم مناطق في شمال شرق وجنوب شرق سورية أمام الرأي العام.

 


عدد القراءات: 303