شارك
|

حكومة ماكرون تدرس فرض حالة الطوارئ لمواجهة الاحتجاجات

تاريخ النشر : 2018-12-02

 

 

أعلن بنجامين جريفو المتحدث باسم الحكومة الفرنسية اليوم أن الحكومة “ستدرس فرض حالة الطوارئ للحيلولة دون تكرار مشاهد بعض أسوأ الاضطرابات التي شهدتها فرنسا منذ أكثر من عشر سنوات” داعياً المحتجين السلميين إلى التفاوض.

 

ونقلت رويترز عن جريفو قوله لراديو “أوروبا1” إنه “علينا التفكير في الإجراءات التي يمكن اتخاذها حتى لا تتكرر هذه الوقائع” مؤكداً أنه ستتم مناقشة كل الخيارات المتاحة خلال اجتماع يعقد اليوم يضم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس وزرائه ووزير الداخلية.

 

وأصيب 100 شخص بينهم 16 من ضباط الشرطة واعتقل 205 أشخاص أخرين خلال الاحتجاجات الواسعة التي شهدتها العاصمة الفرنسية باريس أمس والتي واجهتها الشرطة الفرنسية بالقمع وإطلاق الرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت ومدافع المياه فيما أعلنت وزارة الداخلية الفرنسية أن 75 ألف شخص يشاركون في التظاهرات المناهضة لسياسات ماكرون.

 


عدد القراءات: 304

اخر الأخبار