شارك
|

ما هو مصير إرهابيي الخوذ البيضاء في بريطانيا؟

تاريخ النشر : 2019-02-21

 

أوضحت وزارة الداخلية البريطانية في بيان نقله موقع هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي أنه تمت إعادة توطين نحو 100 من الخوذ البيضاء وأفراد عائلاتهم في بريطانيا”، الذين تم إجلاؤهم في تموز الماضي من جنوب سورية على أراضيها.

 

وكشف كيان العدو الإسرائيلي في تموز الماضي عن قيامه بعملية سرية ليلية هرب خلالها نحو 800 عنصر من ارهابيي الخوذ البيضاء وعائلاتهم من جنوب سورية ونقلهم برا إلى الأردن على أن يتم نقلهم إلى الولايات المتحدة وكندا وفرنسا وبريطانيا.

 

بدورها قالت وزيرة الهجرة البريطانية كارولين نوكس أن وزارة الداخلية طلبت من المجالس المحلية مساعدة عناصر الخوذ البيضاء وتوفير التمويل لتدريسهم اللغة الإنكليزية.

 

وعملت الدول الغربية على نقل إرهابيي الخوذ البيضاء من المناطق التي إعاد الجيش العربي السوري الأمن والاستقرار اليها لمنع كشف حقيقة ارتباط إرهابيي هذه المنظمة بالدول الغربية ودورها في فبركة الهجمات الكيميائية لاتهام الجيش العربي السوري حيث تأسست الخوذ البيضاء في تركيا عام 2013 بتمويل بريطاني أمريكي غربي و أثار تحديد نطاق عملها في أماكن انتشار التنظيمات الإرهابية في سورية حصرا الكثير من علامات الاستفهام حولها وحول عملها الإنساني المزعوم وخصوصا أن أفرادها ينتمون إلى هذه التنظيمات كما ظهروا في مقاطع فيديو يحملون الرشاشات ويقاتلون في صفوفها.

 


عدد القراءات: 1750

اخر الأخبار