شارك
|

سفير روسيا بدمشق: اتفاق سوتشي بين موسكو وأنقرة لم يمت

تاريخ النشر : 2019-09-24

قال سفير روسيا الاتحادية في دمشق، ألكسندر يفيموف، إن بلاده تشدد على ضرورة مواصلة الحرب ضد التنظيمات الإرهابية في إدلب وشمال شرقي سورية، وتطالب بانسحاب القوات الأجنبية غير الشرعية من سورية، مؤكداً أن اتفاق سوتشي بين موسكو وأنقرة لم يمت، وكشف أن روسيا تعمل على تنفيذ خطة لتفكيك مخيم الركبان في الجنوب السوري. 

وفي سياق متصل قال مدير قسم التحديات الجديدة والتهديدات بوزارة الخارجية الروسية، فلاديمير تارابرين، في مقابلة مع وكالة "سبوتنيك" الروسية: «اليوم، أصبح انتقال الإرهابيين الأجانب من سورية والعراق إلى بلدان ومناطق أخرى، بما في ذلك المناطق التي يصعب الوصول إليها في منطقة الصحراء والساحل، إلى مالي والنيجر وبوركينا فاسو والكاميرون ونيجيريا والصومال، واضحاً بشكل متزايد». وأضاف تارابرين: «بشكل عام، سورية تعود إلى الحياة السلمية، ويمكن الآن القول بهذا بكل تأكيد، ليس من دون صعوبة، وأبطأ مما نود، ولكن هذه العملية مستمرة وربما لا رجعة فيها».

 

كما لفت إلى أنه لا يزال الوضع صعباً جداً في بعض أنحاء سورية، و أن ما يقرب من 1500 مسلح انتشروا في جنوب شرق سورية وفي منطقة «خفض التصعيد» في إدلب.


عدد القراءات: 697

اخر الأخبار