شارك
|

رئيس مجلس الشورى الإسلامي الإيراني يصل دمشق ...

تاريخ النشر : 2020-02-16

 

أكد رئيس مجلس الشورى الإسلامي الإيراني علي لاريجاني أن سورية دولة شقيقة ومهمة في محور المقاومة مشددا على أهمية العلاقات الثنائية بين البلدين.

وقال لاريجاني في تصريح للصحفيين اليوم لدى وصوله إلى مطار دمشق الدولي حيث كان في استقباله رئيس مجلس الشعب حموده صباغ.. “لدينا مشاورات مهمة حول قضايا تهم السوريين بحسب الظروف والمستجدات وتطوير العلاقات الثنائية”.

بدوره بين رئيس مجلس الشعب في تصريح أن سورية والجمهورية الإسلامية الإيرانية تجمعهما روابط متينة أبرزها محاربة الإرهاب التكفيري والتآمر والحصار الذي يتعرض له البلدان مؤكداً أن الانتصارات التي تتحقق يومياً على الأرض دليل واضح على حتمية انتصار الإرادة الصلبة في مواجهة كل هذه المشاريع التآمرية.

وكان لاريجاني صرح للصحفيين في طهران قبيل توجهه إلى دمشق أن التطورات الراهنة في المنطقة تتطلب مشاورات وثيقة بين الدول ومنها سورية وأن زيارته ذات طابع برلماني من جهة وتشمل محادثات مختلفة حول القضايا المهمة في المنطقة.

 


عدد القراءات: 664

اخر الأخبار