شارك
|

هاشتاغ “‫#‏حلب_تحترق‬” المرتبة الأولى عالمياً

تاريخ النشر : 2016-05-03

احتل هاشتاغ “#حلب_تحترق” المرتبة الأولى عالمياً على مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن شاع خلال الأيام الماضية هاشتاغ “‫‏أنقذوا_حلب‬” خلال احتدام المعارك فيها.


بعد تداول الناشطون الهاشتاغ بعدة لغات منها العربية والتركية والإنجليزية بالإضافة إلى الألمانية، وخلال الـ24 ساعة تصدرت هاشتاغ حلب تحترق، المرتبة الأولى عالمياً على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، بعد أن اقترب من مليون تغريدة، متجاوز 622 ألف تغريدة في العالم.


كما حلّ هاشتاغ حلب تناديكم، في المرتبة الثالثة بالمملكة العربية السعودية، متجاوزًا 80 ألف تغريدة. ونشط الهاشتاغ نفسه، باللغة الإنجليزية، غير أنه لم يحصد ترتيباً بين الهاشتاغات الأكثر تداولًا على قائمة تويتر.


وتداول العديد من الفنانين السوريين الهاشتاغ ومنهم الفنان السوري باسم ياخور الذي كتب على صفحته في مواقع التواصل الاجتماعي الخميس: ” حلب أم الدنيا ليش هيك عملت فيك الدنيا #أنقذوا_حلب.


وتناقل مغردو موقع “تويتر” صوراً تظهر آثار الدمار والتخريب، وتدهور الأوضاع الشديد داخل حلب، ومن أكثر الصور انتشارا صورة مؤثرة لطفل صغير أسمه أحمد حيث يقوم فريق من الدفاع المدني في حلب من إنقاذه بعد 24 ساعة تحت أنقاض مستشفى القدس بعدأن قام الإرهابيين بقصفه أمس، موجهة انتقادات للأنظمة العربية والغربية المتآمرة على شعب سورية.


كما عبر آلاف من رواد “الفيسبوك” عن غضبهم من مؤسسه مارك زوكربيرغ بعد تقاعسه عن التضامن مع حلب، حيث تشهد مدينة حلب منذ أيام تصاعدات من عمليات القصف من قبل الإرهابيين على المنشآت الصحية والمستشفيات واستهداف المدنيين، وقد أعربت الأمم المتحدة عن قلقها جراء الوضع الحالي للمدينة واعتبرت “استهداف المشافي انتهاكا واضحا للقانون الدولي”.


عدد القراءات: 5407