شارك
|

من الإطارات التالفة سوري يصنع جوانات حرارية للمولدات

تاريخ النشر : 2018-09-26

 

 

تمكن المخترع السوري عايد شربين من تطوير نوع من العوازل المطاطية المقاومة للحرارة (الجوانات) مستفيداً من توالف إطارات السيارات والشاحنات الكبيرة والصغيرة الأمر الذي يوفر مبالغ كبيرة كانت تدفع بالقطع الأجنبي.

 

ويبين شربين أنه بدأ منذ عشر سنوات تجربة في اقتطاع أجزاء من مطاط إطارات السيارات التالفة لتصنيع قطع الكاتشوك وإخضاعها للتجارب لرفع تحملها الحرارة الناتجة عن المحركات ليتمكن أخيراً من تصميم هذه القطع بأدوات بسيطة ويبدأ بتصنيع قوالب مختلفة مدورة ومضلعة ومفرزة تلبي كل احتياجات المولدات وإنتاجها ضمن مكبس آلي ليخلص إلى منتج أطلق عليه (الجلدة المحرداوية).

 

ووفق شربين تضاهي (الجلدة المحرداوية) مثيلتها الأجنبية التي يتم استيرادها وبسعر 100 دولار للقطعة الواحدة بينما يتم تصنيعها محليا بعمر أطول يمتد لمدة 5 سنوات وبسعر 10 آلاف ليرة سورية فقط .

 

ولفت شربين إلى أنه ينتج حالياً أكثر من 100 صنف ونموذج إضافة إلى إنتاج أصناف جديدة من المطاط لزوم عمل الحصادات الزراعية والتي تستخدم للفصل بين الحصادة والدراسة والتي كانت في السابق تسبب معاناة للمزارعين نتيجة الأعطال الكثيرة كونها تعتبر نقطة ضعف نتيجة الضغط الكبير عليها.

 

وبين شربين أنه يوفر هذه القطعة المطاطية بسعر ألفي ليرة سورية للقطعة الواحدة بينما كان يتم شراؤءها بسعر 10 آلاف ليرة فضلاً عن عدم توفرها في السابق نتيجة الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد والعقوبات الاقتصادية وكان يتم استيرادها من الخارج كون معظم الحصادات الموجودة في منطقة محردة ذات منشأ أوروبي.

 

والمخترع شربين من مواليد مدينة محردة 1963 خريج معهد المراقبين الفنيين بمدينة حماة عام 1983 ويوزع منتجه إلى المحافظات السورية كافة.

 


عدد القراءات: 169

اخر الأخبار