شارك
|

نحو 35.5 مليون ليرة أرباح الجمارك من مزاد لبيع مصادرات

تاريخ النشر : 2015-08-25

نظّمت “مديرية الجمارك العامة” أمس الإثنين، مزاداً لبيع كميات مصادرة من الذهب والفضة، من خلال حملة مكافحة التهريب التي تنظمها الجمارك، بحضور مجموعة كبيرة من الصاغة ومندوب عن جمعية الصاغة بدمشق، ووصلت مبيعات المزاد من الذهب والفضة إلى 35.5 مليون ليرة.

 

ترأس المزاد المدير العام للجمارك، مجدي الحكمية، وشهد المزاد تنافساً على كميتين اثنتين، أبرزهما مجموعة من الأساور الهندية، ومجموعة أخرى من السلاسل الذهبية باللونين الأبيض والذهبي، حيث حملت المنافسة بين اثنين من المشاركين زيادة في الأسعار، بمقدار لا يقل عن 70% من السعر الأصلي للذهب، وهو ما يعتبر إيراداً صافياً للخزينة العامة للدولة.

 

المزاد الذي بيع خلاله 2710 غرام ذهب، من عياري 21 قيراط و18 قيراط، يعتبر من المزادات المحدودة، نظراً إلى أن المزادين السابقين بيع خلالهما كميات تصل إلى آلاف الغرامات، تتجاوز الكمية المباعة في المزاد الحال بمقدار كبير.

 

كما بيع خلال المزاد كمية من الفضة تصل إلى 7000 غرام، على شكل مصوغات وسلاسل وأقراط وأساور، وقد بيعت الكمية الأولى منها “2000 غرام” بمبلغ 1.6 مليون ليرة، في حين بيعت الكمية الثانية “5000 غرام” بـ4.4 مليون.


عدد القراءات: 8610

اخر الأخبار