شارك
|

سورية وروسيا تبحثان آلية عمل العمليات التجارية بين البلدين

تاريخ النشر : 2015-12-09

بحث إبراهيم خضر السالم محافظ اللاذقية مع إيغور ماتفييف رئيس الملحقية التجارية في السفارة الروسية بدمشق وأصلان بانييش مدير عام شركة القرية الروسية للصادرات والواردات الروسية السورية والوفد المرافق لهما أمس آلية العمل التي ستسير وفقها العمليات التجارية المستقبلية، ولاسيما ما يخص مشروع شركة القرية الروسية للصادرات والواردات التي ستنطلق اليوم في اللاذقية كنواة لتكريس التبادل التجاري بين البلدين.


وأكد السالم أن الجانب السوري مستعد لتقديم جميع التسهيلات اللازمة لإنجاح أي عملية اقتصادية تخدم البلدين وأن جميع المديريات في اللاذقية مستعدة لمتابعة كل الإجراءات اللازمة للشركة، مشيراً بأنه سيتم البحث حول أسس دعم الصادرات السورية وإيجاد أسواق مناسبة لتصريفها في روسيا ودعم مشروع القرية.


من جهته تحدث بانييش عن التسهيلات التي قدمها الجانب السوري عبر بعثاته الدبلوماسية ومؤسساته الحكومية لإنجاز معظم الأوراق والمعاملات الخاصة بمشروع الشركة ، لافتاً إلى رغبة الجانبين الروسي و السوري بالعمل الاقتصادي المشترك الذي سيبدأ بشكل فعلي في اللاذقية.


بدوره بين ماتفييف أن الجهود الحثيثة من الجانبين الروسي والسوري لإنجاح مشروع شركة القرية الروسية للصادرات الروسية السورية ستثمر بكل تأكيد ، وخاصةً أن الجانب السوري جدي بشكل كبير في تقديم كل ما يلزم لخدمة هذا المشروع.


عدد القراءات: 1974