شارك
|

اتفاق سوري إيراني على خط ائتماني جديد

تاريخ النشر : 2015-05-28
تم الاتفاق بين الجانبين السوري والإيراني، على خط ائتماني جديد بقيمة مليار دولار بحسب ماأكّد مصدر مصرفي. وقال المصدر المصرفي وفقاً لصحيفة "الوطن" المحلية، إن القيمة المذكورة للخط، تم الاتفاق عليها مؤخراً ولكن لم يجر التوقيع عليها بشكل رسمي، ولم تدخل حيز التنفيذ بعد، وأن الوفد الحكومي السوري المتوجه اليوم إلى طهران سيناقش التفاصيل الدقيقة للخط واستخداماته، ومن المتوقع أن تستكمل إجراءات الاتفاق النهائي على هيئة اتفاقية نهائية وبعدها يدخل الخط حيز التنفيذ.
 
 
ولفت المصدر إلى أن الاتفاقية التي وقعت في 2013، والمتضمنة الخط الائتماني بقيمة 3.6 مليارات دولار، تم استنفادها من خلال استيراد قائمة من السلع تضمنت مواد ذات أولوية ملحة وضرورية دعمت متطلبات المرحلة التي تمر بها البلاد، فكانت المواد الغذائية الأساسية من أهم ما تم استجراره عبر الخط الائتماني الإيراني من القطاعين العام والخاص، وتنفيذ بعض المشاريع الحيوية وخاصة الكهربائية.
 
 
وأوضح المصدر أن طلبات الاستيراد عبر الخط الائتماني الإيراني استنفدت العام الماضي، وكان لا بد من تجديد الخط حتى يتم استكمال بقية الطلبات الأخرى، التي تغطي جزءاً مهماً من حاجة البلاد من المواد والسلع الأساسية الضرورية.
 
 
وأشار المصدر إلى أن زيارة الوفد السوري إلى إيران تأتي لمناقشة العديد من الملفات ومن بينها الخط الائتماني الجديد، واستخدام الخط الجديد في مجالات عدة، قد تشمل المستوردات من الأغذية والأدوية كذلك يمكن أن تتم مناقشة العديد من المشاريع الحيوية المهمة في قطاعات مختلفة.

عدد القراءات: 3944

اخر الأخبار