شارك
|

مباحثات مع شركات روسية وصينة لتنفيذ مشاريع طاقة ريحية

تاريخ النشر : 2018-03-13

 

كشف مدير المركز الوطني لبحوث الطاقة في وزارة الكهرباء يونس علي  وجود مباحثات مع شركات متخصصة في الدول الصديقة (روسيا والصين) لتنفيذ مشاريع طاقة ريحية.

 

وبين علي أنّ هناك مشاريع تم الترخيص لها وأخرى يتم الترخيص لها أيضاً، من خلالها سيتم بيع الكهرباء إمّا للمستهلكين مباشرة أو ضخها لشبكة الكهرباء السورية، منوهاً بأن قانون الاستثمار في الكهرباء يتيح للجميع الفرصة بإقامة مشاريع توليد طاقة كهربائية.

 

وأشار علي إلى إعلان المركز لعرضي توريد ونقل وتأمين التجهيزات الخاصة كافة بتنفيذ مشروعين جديدين من مشاريع الطاقة الكهروضوئية باستطاعة إجمالية 470 كيلو واط.

 

مبيناً أنّ المشروع الأول يأتي ضمن إطار استكمال تنفيذ العقد الموقع مع وزارة التربية لإنارة أسطح المدارس، موضحاً أنّ التنفيذ سوف يكون على أسطح 6 مدارس في دمشق بمناطق البرامكة والمزة وبرزة والميدان وذلك باستطاعة 420 كيلو فولط، كاشفاً عن الكلفة الإجمالية للمشروع والتي تصل إلى 300 مليون تقريباً، لافتاً إلى أنّ تنفيذ هذه المشاريع يأتي ضمن الخطة الاستثمارية التي يسير عليها المركز الوطني لبحوث الطاقة والتي تهدف إلى تنفيذ مشاريع خاصة بوزارة التربية باستطاعة إجمالية تصل إلى 10 آلاف كيلو واط خلال خمس سنوات، مبيناً أنّه تم تنفيذ منها حالياً 140 كيلو فولط في الخدمة بقدسيا.

 

أما بالنسبة إلى المشروع الثاني أشار علي إلى أنه جاء بعد توقيع اتفاقية مع وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك من أجل تأمين طاقة كهروضوئية لفرن مشروع دمر والذي يتم التحضير الآن لتفاصيل تنفيذه وتقدير التكلفة الإجمالية للمشروع، مبيناً استطاعة المشروع والتي تقدر 50 كيلو فولط، كاشفاً عن توجيه معمم من وزارة الكهرباء إلى جميع شركات توزيع الكهرباء في المحافظات من أجل تحضير دراسات خاصة باستكمال تنفيذ عقد وزارة التربية للمدارس ضمن المحافظات من أجل دراسة إمكانية تركيب اللواقط الكهرضوئية عليها.

 

 


عدد القراءات: 963

اخر الأخبار