شارك
|

الشمس لا تغيب في بلدة دير عطية ..!

تاريخ النشر : 2018-09-25

 

 

قدم عدد من المغتربين في بلدة دير عطية بمحافظة ريف دمشق في مبادرة مميزة 250 جهاز طاقة شمسية لبلدتهم بكلفة 25 مليون ليرة ركبت على أعمدة الكهرباء في البلدة لتوليد الكهرباء والاستفادة من الطاقة البديلة الموجودة في سورية.

 

رئيس البلدة زهير مصطفى أوضح أن هذا المشروع يوفر عدة خدمات لأهالي البلدة منها تمكين أصحاب الدراجات الكهربائية من ذوي الاحتياجات الخاصة من شحن بطاريات دراجاتهم وشحن الهواتف النقالة للمارة وإنارة الشوارع حتى اثناء انقطاع الكهرباء مؤكداً أن المغتربين في البلدة على استعداد لتقديم كل شيء من شأنه الارتقاء بخدمات البلدة ومساعدة سكانها.

 

واشار مصطفى إلى أنه منذ نحو عام تم تنفيذ مشروع تمثل بتركيب لواقط شمسية في الجبل الشرقي لدير عطية من أجل تشغيل غطاس في إحدى الآبار بهدف ايصال مياه الشرب إلى المواطنين في البلدة بلغت تكلفته نحو 100 مليون ليرة تبرع بها عدد من المغتربين بالتعاون مع الأهالي.

 

وأمل مصطفى استكمال المشروع الذي بوشر في تنفيذه في دير عطية منذ فترة والذي يتمثل في تركيب لواقط شمسية باستطاعة 5 ميغا واط بجانب محطة كهرباء دير عطية لدعم المحطة بالكهرباء على الطاقة البديلة وتغذية البلدات المحيطة بالكهرباء.

 

وكان من المزمع أن يقدم احد المغتربين ميزة “الواي فاي” والانترنت بشكل مجاني لجميع أهالي القرية لكن بعد دراسة الموضوع من قبل المعنيين في البلدة توقف المشروع بعدما تبين أنه يؤدي دوراً سلبياً على الطلاب في المدارس والفئات العمرية الصغيرة.

 


عدد القراءات: 163

اخر الأخبار