شارك
|

مدير الجناح الإيراني المشارك في المعرض :سورية تجاوزت الأزمة وانتصرت ..

تاريخ النشر : 2019-08-28

 

ذكر رئيس الهيئة الإدارية ومدير عام شركة المعارض الدولية التابعة لوزارة الصناعة والمعادن والتجارة الإيرانية الدكتور بهمن حسين زاده  أن “إقامة معرض دمشق الدولي بدورته الـ 61 تعكس قدرة سورية وتعافيها من الأزمة التي مرت بها” موضحاً أن هذه الدورة تحظى بأهمية كبيرة جداً ولا سيما في ظل الإجراءات الاقتصادية القسرية الغربية المفروضة على سورية.

 

وأوضح زاده أن إيران ترغب بالاستثمار في سورية بمختلف المجالات الاقتصادية والتجارية وخاصة قطاع البناء والإعمار مشدداً على أن إقامة المعرض تسهم بتعزيز الصادرات بين البلدين والتعرف على الإمكانيات والطاقات لدى الشركات والاستفادة من ذلك بما يناسب السوق السورية الأمر الذي يسهم بمواجهة الإجراءات القسرية الاقتصادية ضد سورية.

بدوره أكد مستشار النائب الأول للرئيس الإيراني ورئيس لجنة تنمية العلاقات الاقتصادية السورية الإيرانية العراقية حسن دانائي فر أهمية إقامة المعرض في ظل الظروف التي تتعرض لها سورية من إجراءات اقتصادية قسرية ظالمة مشيراً إلى أن المشاركة الإيرانية هذا العام ستكون أكثر فاعلية.

 

من جانبه أكد مدير الجناح الإيراني المشارك في المعرض محمد رضا خانزاده أن المشاركات الدولية اللافتة في فعاليات المعرض بدورته الحادية والستين تؤكد أن سورية تجاوزت الأزمة وانتصرت على الإرهاب مبيناً أن إيران ستشارك بجناح بمساحة 1200 متر مربع والعشرات من الشركات في مجال الصناعات الثقيلة والسيارات وغيرها منوهاً بالتسهيلات التي تقدمها الحكومة السورية للمشاركين في المعرض.

ووصف محمد رضا مودودي رئيس منظمة تنمية التجارة والصادرات التابعة لوزارة الصناعة والمعادن والتجارة الإيرانية المعرض بالحدث الذي يثبت قوة وحكمة الدولة السورية في إيجاد الحلول والتغلب على الضغوطات التي تتعرض لها بسبب مواقفها الثابتة.

 


عدد القراءات: 1121

اخر الأخبار