شارك
|

الموسيقي زغلول:الموسيقا السورية لم تتوقف رغم كل التحديات والصعوبات

تاريخ النشر : 2015-10-11

بين محمد زغلول، مدير المعاهد الموسيقية، ومدرسة الباليه في وزارة الثقافة، أن الموسيقا في سورية لم تتوقف عن الحياة والعمل والتطور، رغم كل التحديات والصعوبات اليومية، سواء في عمل المعاهد الموسيقية التي استمرت في تدريس طلابها  

وقال زغلول "إن هناك جهدا كبيرا يبذله أساتذة هذه المعاهد، من خلال تحمل نقص الكوادر، وزيادة ساعات التدريس، إلى جانب كونهم عازفين في عدة فرق موسيقية سورية- لم تتوقف عن حفلاتها وبرامجها الفنية التي تقدمها للناس في سورية.

وحول المعاهد المسوسيقية وماتقدمة  أكد المدير الإداري للفرقة السيمفونية الوطنية، أن كل طالب يدرس الموسيقا في المعاهد الموسيقية الرسمية يكلف الدولة ملايين الليرات، في مقابل رسم مالي سنوي زهيد، مقارنة بما يدفعه أي طالب في أي دولة من دول العالم، موضحا أن المعاهد الموسيقية تساعد الأهالي في تقديم بعض الآلات الموسيقية غالية الثمن، والتي من الصعب أن يقتنيها الطلاب على سبيل الإعارة، لتسهيل عملية التدريس والتعليم والتدريب لتشجيع الطلاب على التخصص في بعض الآلات النادرة.


عدد القراءات: 5705

اخر الأخبار