شارك
|

بعد دمشق .. وزارة الثقافة بسجن حمص المركزي

تاريخ النشر : 2018-11-26

 

افتتح بسجن حمص المركزي أمس مركز ثقافي بهدف إعادة تأهيل ‏النزلاء ودمجهم بالمجتمع بعد انقضاء فترة إقامتهم في السجن وذلك بالتعاون بين ‏وزارتي الثقافة والداخلية بمناسبة يوم الثقافة.‏

 

وعبر عدد من نزلاء السجن عن تقديرهم للجهود التي تبذلها الجهات الحكومية ‏لتأمين كل احتياجاتهم وتوفير مختلف الخدمات وإكسابهم مهارات جديدة عبر ‏الورشات الفنية واليدوية التي يعملون بها خلال قضائهم فترة حكمهم في السجن مؤكدين أن ‏افتتاح المركز الثقافي وما يتضمنه من فعاليات ومعرض الكتب يشكل بادرة مهمة في إعادة ‏تثقيفهم وتوعيتهم ليكونوا فاعلين في المجتمع.‏

 

وقدمت عدد من نزيلات السجن مسرحية بعنوان القاضي والضمير جسدوا فيها ‏حالات الظلم التي يتعرض لها الأبناء بسبب إهمال واستهتار آبائهم مؤكدين ضرورة ‏نشر المحبة بين الناس ورفع الظلم ومحاربته. ‏

 

وتم على هامش الفعالية افتتاح معرض لأهم المشغولات الحرفية اليدوية واللوحات ‏الفنية التشكيلية والصمديات التي نفذها عدد من النزلاء في الورشات التي تقدمها لهم إدارة ‏السجن.‏

 


عدد القراءات: 370