شارك
|

موسيقا من أجل السلام العالمي من دار الأسد

تاريخ النشر : 2018-12-12

 

أحيا موسيقيون روس أمسية ضمن مشروع “موسيقا من أجل السلام العالمي” لموسيقيين حائزين جوائز دولية وذلك على خشبة مسرح الدراما بدار الأسد للثقافة والفنون.

 

وقدم الموسيقيون دينيس تشيفانوف على آلة البيانو وفيتالي فاتولا على آلة الساكسفون ويفغيني روميانتسيف على آلة التشيلو في الأمسية التي أقامتها وزارة الثقافة بالتعاون مع سفارة روسيا الاتحادية في دمشق أعمالا كلاسيكية لكبار المؤلفين العالميين.

أعمال المؤلف فرانسيس بولينك كانت حاضرة من خلال مقطوعات مختارة وضعت عام 1926 لآلة الغوبي والباسون النفخيتين والبيانو ليتم تحويلها في الأمسية إلى عزف على التشيللو والساكسافون والبيانو.

 

وتضمن البرنامج عزفا منفردا على آلة البيانو للمؤلف شوبان وهي معزوفة “سكيرسو رقم 2” لتتحاور بعدها التشيلو والبيانو من خلال أحد مؤلفات رخمانينوف “ميلوديا وفوكاليز وايليغيا”.

 

وكان للمؤلفين /ليست ويوشيماتسو/ حصة مهمة في البرنامج من خلال معزوفات من /باغانيني رقم 2 و3/ ومعزوفة /سايبر بيرد/ وهي مخصصة للساكسافون مع الأوركسترا ليتم تحوليها للعزف على الساكسافون والبيانو.

 

وعلى هامش الأمسية عرضت مجموعة من الصور الوثائقية للوكالة الوطنية الروسية للأنباء تتحدث عن بطولات الجيش العربي السوري في الحرب التي يخوضها ضد الإرهاب في مختلف المناطق السورية وتحديدا خلال السنوات الثلاث الماضية.

 

وقال مدير مكتب الوكالة في دمشق الصحفي ميخائيل علاء الدين إن “مشاركة الوكالة اليوم مع مشروع موسيقا من أجل السلام هدفها إظهار الفرق بين وحشية الحرب وطمأنينة السلام الذي صنعته بطولات الجيش العربي السوري ونقل حقائق الحرب على سورية من خلال عرض الصور الميدانية”.

 

يذكر أن مشروع موسيقا من أجل السلام العالمي هو مشروع خيري يهدف إلى دعم الموسيقيين الشباب الذين يعيشون في مناطق الحروب ويعمل على تحسين العلاقات الدولية بين الناس من ذوي التوجهات المختلفة وبمساعدة لغة الموسيقا يحاول منظمو المشروع إعطاء الأشخاص من ذوي الشرائح الاجتماعية المتعددة إمكانية وفرصة للحوار وتقديم ما لديهم من إبداعات.

 

والمشروع تأسس عام 2010 حيث زار مؤسسوه أكثر من 20 بلدا أجنبيا وقدموا عروضا موسيقية وورش عمل ونتيجة هذه العروض عمل المشروع على جمع ما يقارب 10 مواهب موسيقية دعمهم في الوقوف على أشهر المسارح بمرافقة أوركسترات موسيقية عالمية.

 

 


عدد القراءات: 1862