شارك
|

"علي بابا" تسهل عمل الأطباء للكشف عن الكورونا خلال 20 ثانية

تاريخ النشر : 2020-03-04

طور باحثون تقنية حديثة باستخدام الذكاء الاصطناعي تستطيع التعرف على فيروس كورونا في ثوان قليلة، في تطور من شأنه تسهيل عمل الأطباء لاسيما في أماكن انتشار الفيروس.

 

حيث أعلنت شركة "علي بابا" الصينية للتجارة الالكترونية، أنها نجحت في تدريب الذكاء الاصطناعي للتعرف على فيروس كورونا، في وقت يتسابق فيه العلماء والباحثون من أجل إيجاد حلول للتعامل مع الفيروس الذي ينتشر بسرعة كبيرة.

 

وأعلن عملاق الإنترنت أن المعهد البحثي التابع له، طور تقنية للتعرف على الفيروس، خلال 20 ثانية وبدقة تصل إلى  96 بالمئة، اعتماداً على صور الأشعة المقطعية. ووفقاً لموقع "فيوتشر زون" التقني، فإن هذه التقنية من شأنها مساعدة الأطباء في أماكن انتشار الفيروس، الذين لن يحتاجوا لأكثر من 15 دقيقة لإجراء التحاليل المتعارف عليها.

 

وقام الباحثون بتدريب الذكاء الاصطناعي على بيانات أكثر من خمسة آلاف حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، ووفقا لـ"علي بابا"، فإن البرنامج قادر أيضا على معرفة ما إذا كان الشخص مصاباً بالحمى أو يرتدي الكمامة الطبية الواقية أم لا.

 

ومن المنتظر استخدام تقنية الذكاء الاصطناعي أولاً في مجموعة من المتاجر التي تديرها شركة "علي بابا"، وسط خطط باستخدامها لاحقاً في محطات قطارات ومستشفيات.

 

شركة Ping An Smart Healthcare المنافسة لعلي بابا، طورت هي الأخرى تقنية مشابهة تقوم أيضا بتحليل مقاطع الأشعة خلال 15 ثانية، بمعدل دقة يتجاوز الـ 90 بالمئة. ووفقاً للشركة فإن نحو 1500 من المنشآت الصحية بدأت بالفعل في الاعتماد على هذه التقنية.

 


عدد القراءات: 1161