شارك
|

دواء السرطان يوقف نمو الفيروسات التاجية

تاريخ النشر : 2020-04-27

 

أشار الباحثون إلى  أن دواء السرطان التجريبي قد يكون قادراً على منع الأشخاص من الإصابة بالفيروس التاجي الجديد، وفقاً لما نشرته صحيفة ديلي ميل البريطانية .

 

الدواء عبارة عن قطعة DNA اصطناعية تسمى "aptamer" تربط بروتين يسمى nucleolin الموجود على سطح الخلايا.

وقد أظهرت الدراسات السابقة أّن الأبتامير يمنع السرطان من "اختطاف" النوكلين ، وتكرار المرض وإصابة الخلايا الأخرى.

ويقول فريق من جامعة لويزفيل في كنتاكي إّن التكنولوجيا يمكن استخدامها لمنع الفيروس من تكرار نفسه والانتشار في جميع أنحاء الجسم.

هذا وتمّ اكتشاف مادة aptamer بواسطة فريق بقيادة الدكتورة باولا بيتس ، أستاذة الطب في جامعة لويزفيل.

 

وقالت في بيان "مثل العديد من العلماء ، بمجرد أن سمعت عن الفيروس التاجي الجديد ، أردت المساعدة وبدأت أفكر في كيفية تقاطع مجال بحثي مع جهود البحث في الفيروسات التاجية"، مضيفةً " إنها تختبر الدواء في الخلايا ، ولكنها تأمل أن تبدأ قريباً التجارب السريرية على البشر."


وأفادت د. بيتس  لقناة WSM "": " عادةً ما يستغرق تطوير دواء من نقطة الصفر سنوات عديدة وسيتعين عليك إجراء الكثير من الاختبارات على الحيوانات لمحاولة إظهار أنه آمن"وتختبر الأمان على البشر ، أو إذا كان يأخذ مفعوله على البشر.

ثم تستغرق العملية برمتها سنوات". "ولأنّ هذا قد تم اختباره بالفعل على البشر ، في مرضى السرطان ، فإننا نخطط لاستخدامه وجرعته بطريقة مشابهة جداً للمرضى الذين لديهم  فيروس كورونا"  .


وتتابع "  ولأنّ اللقاح يمكن أن يستغرق ما بين 12 و 18 شهراً قبل الوصول إلى السوق ، فإنّه يمكن لهذه  العلاجات أن تساعد في إبطاء الانتشار. ""فإذا حصلوا عليه  في وقت مبكر سنمنع الفيروس من الانتشار في أجسادهم ، وهذا من شأنه أن يمنعهم على بأن يصابوا بمرض خطير جراء الفيروس  ". "فهناك بعض الأدلة التي تشير  أنّه إذا  بإمكانك تقليل كمية الفيروس في الجسم ، وتقليل الانتشار أكثر ، فذلك سيمنع ظهور مرض خطير من الفيروس  وبالتالي ستشفى منه ."


عدد القراءات: 1340