شارك
|

السمنة وفيتامين "د" وكيف يساعد في إنقاص الوزن؟

تاريخ النشر : 2020-05-03

 

يعتبر فيتامين "د" من المغذيات الدقيقة المهمة ذات الفوائد الصحية الرئيسية، بما في ذلك تحسين المناعة وعظام أقوى.

ونظرًا لعدم وجود فيتامين "د" بشكل طبيعي في العديد من الأطعمة، يوصي معظم المتخصصين في الصحة بالحصول على ما لا يقل عن 5-30 دقيقة من التعرض للشمس يوميًا أو تناول مكمل غذائي لتلبية الكمية اليومية الموصى بها البالغة 600 وحدة دولية (15 ميكروغرام).

وتعد السمنة عامل خطر لنقص فيتامين "د"، إذ تشير بعض الأدلة إلى أن الحصول على ما يكفي من فيتامين "د" يمكن أن يساعد في فقدان الوزن.

ويميل الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن إلى انخفاض مستويات فيتامين "د"، إذ تشير الدراسات إلى أن ارتفاع مؤشر كتلة الجسم ونسبة الدهون في الجسم ترتبط بانخفاض مستويات فيتامين "د" في الدم.

وتزعم بعض الدراسات أن بعض الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة يميلون إلى استهلاك عدد أقل من الأطعمة الغنية بفيتامين "د".

 

بينما تشير دراسات أخرى إلى إلى الاختلافات السلوكية، إذ أن الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة يميلون إلى كشف جلد أقل وقد لا يمتصون الكثير من فيتامين د من الشمس.

 

 


عدد القراءات: 1107