شارك
|

روسيا تنجح مرة ثانية بلقاح ضد كورونا

تاريخ النشر : 2020-09-04

أكد المكتب الصحفي  للهيئة الروسية المعنية بحقوق المستهلك بأن جميع المتطوعين الذين شاركوا في تجربة اللقاح ضد فيروس كورونا الذي طوّره مركز "فيكتور"، تكونت لديهم أجسام مضادة للفيروس.

 

وكان أعلن في وقت سابق أن جميع المشاركين في المرحلة الأولى من التجارب السريرية للقاح الذي طوره مركز "فيكتور" ضد عدوى "كوفيد -19"، جرى تطعيمهم مرتين، وخرجوا من المستشفى، وهم يتمتعون بصحة جيدة.

 

وأفاد المكتب الصحفي للهيئة الروسية لحماية المستهلك ورفاهية المواطنين، أن جميع المتطوعين التسعة الذين خرجوا من المستشفى، تكونت لديهم أجسام مضادة.

 

يذكر أن روسيا سجّلت رسميا أول لقاح في العالم ضد الفيروس التاجي في أغسطس الماضي، وحمل اللقاح الروسي اسم "سبوتنيك-V" وقام بتطويره، معهد "غامالي" للوبائيات والأحياء الدقيقة التابع لوزارة الصحة الروسية.

 

وكشف نائب رئيس معهد "غامالي"، دينيس لوغونوف، عن وجود صيغتين من لقاح "سبوتنيك-V"، الأولى سائلة ومجمدة، ويتم تخزينها بدرجة حرارة 20 تحت الصفر، والثانية مجففة بالتجميد، يتم تخزينها بدرجة حرارة 4 فوق الصفر.

 

وأفيد بأن اللقاح الروسي الجديد بصيغتيه خضع للدراسات ما قبل السريرية، بمشاركة عدة حيوانات، وقد أظهر اللقاح درجة عالية من السلامة، وحصل على تقييم جيد من قبل خبراء وزارة الصحة الروسية، كما أظهر هذا اللقاح فعالية وقائية بنسبة 100%، من خلال حقن نماذج من فئران التجارب، وأثبت أنه يحمي الرئيسات (الكائنات الحية من القرود وحتى الإنسان) من إصابة الرئتين.

 

كما اجتاز اللقاح الروسي "سبوتنيك-V" الاختبارات السريرية بنجاح في شهري يونيو ويوليو الماضيين.

 

وفي الشأن ذاته، أعلن أيضاً أن 4 مواقع إنتاجية بما فيها معهد "غامالي"، بالإضافة إلى 3 شركاء تجاريين داخل روسيا، ستتولى إنتاج ملايين الجرعات من هذا اللقاح الأول في العالم المضاد لعدوى الفيرس التاجي.

 


عدد القراءات: 1268