شارك
|

دراسة: بعض الناجين من كورونا يعانون من تلف في القلب حتى لو لم ..!

تاريخ النشر : 2020-09-05

 

كشفت دراسة أمريكية نشرها موقع ميديكال اكسبرس أن العديد من الناجين من كوفيد19 قد يعانون من بعض أنواع تلف القلب حتى لو لم يكن لديهم مرض قلبي كامن ولم يكونوا مرضى بما يضطرهم لدخول المستشفى.

 

ولفتت الدراسة  إلى أن تصوير القلب بالرنين المغناطيسي لـ100 شخص تعافوا من كوفيد19 خلال الأشهر الثلاثة التالية لمرضهم أظهر تشوها في القلب لدى 78 بالمئة منهم والتهابا مستمرا في عضلة القلب لدى 60 بالمئة منهم كما وجدت مستويات عالية من إنزيم تروبونين في الدم وهو مؤشر على تلف القلب لدى 76 بالمئة من المرضى.

 

وأشارت الدراسة إلى أن تشريح جثث 39 شخصا توفوا جراء إصابتهم بفيروس كورونا أثبت وجود التهابات في قلوب المرضى الذين لم يتم تشخيص إصابتهم بأمراض القلب والأوعية الدموية قبل اصابتهم بفيروس كورونا.

 

وأوضح الدكتور غريغ فونارو رئيس قسم أمراض القلب بجامعة كاليفورنيا أنه في وقت مبكر جدا من انتشار الوباء كان من الواضح أن العديد من المرضى الذين تم نقلهم إلى المستشفى أظهروا أدلة على إصابات في القلب وفي الآونة الأخيرة اتضح أن بعض مرضى كوفيد19 ممن لم يدخلوا المستشفى يعانون من أضرار ومضاعفات في القلب والأوعية الدموية مثل التهاب عضلة القلب ما يمكن أن يسبب فشل القلب في المستقبل.

 

وأشار فونارو إلى أنه على المتعافين من كوفيد19 مراجعة الطبيب فورا عند الشعور بضيق التنفس وألم الصدر وتورم الكاحلين وخفقان القلب أو عدم انتظام ضرباته.

 

وبين فونارو أنه لا يزال من غير الواضح ما إذا كان ينبغي أن تصبح فحوصات الكشف عن تلف القلب والأوعية الدموية جزءا روتينيا من رعاية المتابعة لمرضى كوفيد19 حيث يحتاج الأمر إلى دراسات إضافية تساعد في تحديد وتيرة حدوث ذلك وعوامل الخطر.

 

عدد القراءات: 1287