شارك
|

سرطان الرئة... علامات غامضة مهددة للحياة

تاريخ النشر : 2020-11-21

 

يعد سرطان الرئة حالة مهددة للحياة، وتشمل أعراضه الكلاسيكية السعال المستمر وضيق التنفس والتعب. ومع ذلك، هناك خمس علامات تحذيرية للمرض القاتل قد لا نكون على دراية بها.

ويرتبط التدخين، والتدخين غير المباشر، بسرطان الرئة. وقد لا يكون من السهل اكتشاف علامات المرض، خاصة أنه لا يوجد سوى عدد قليل من النهايات العصبية في العضو المصاب.

 

ووفقا لمؤسسة Roy Castle Lung Cancer Foundation، وهي مؤسسة خيرية بريطانية رائدة ضخت ملايين الدولارات في أبحاث سرطان الرئة، فإن هناك علامات تحذيرية غير معروفة للمرض، بينها:

 

أولا: يرتبط “تعجر الأصابع”، حيث تتضخم أطراف الأصابع و “تصبح منحنية أكثر”، بشدة بسرطان الرئة.

 

وأوضحت المؤسسة الخيرية أن هذه الأعراض تحدث غالبا في أمراض القلب والرئة التي تقلل كمية الأكسجين في الدم”.

 

ثانيا: قد لا تكون أطراف الأصابع هي المنطقة الوحيدة من الجسم التي تتورم. ويمكن أن يحدث تورم في الوجه بسبب “انسداد الوريد الأجوف العلوي”، والذي قد يكون سببه سرطان الرئة.

 

وأوضحت المؤسسة الخيرية: “الوريد الأجوف العلوي هو وريد كبير في الصدر. يحمل الدم من النصف العلوي من الجسم إلى القلب. ويحدث انسداد في الوريد الأجوف العلوي عندما يوقف شيء ما تدفق الدم”. وهذا “الشيء” يميل إلى أن يكون سرطان الرئة، والذي قد “يضغط على الوريد”.

 

إما ذلك، أو قد يكون السرطان “انتشر إلى الغدد الليمفاوية القريبة”، وكلاهما يمكن أن يؤدي إلى تورم الوجه.

 

ثالثا: قد ينبهك ألم الظهر أو آلام الكتف إلى المرض المميت.

 

ومن السهل جدا إغفال حقيقة الأمر المروعة بأن سرطان الرئة يمكن أن يسبب ألما في الظهر أو الكتف (وليس الصدر). ومع ذلك، في حالة الاشتباه في الإصابة بسرطان الرئة، يجب إجراء تصوير الصدر بالأشعة السينية لتحديد أي أورام.

 

رابعا: قد يكون فقدان الوزن غير المبرر “4 كغ أو أكثر، أول علامة على الإصابة بالسرطان”.

 

وهذا يعني فقدان الوزن دون زيادة في ممارسة الرياضة أو اتباع نظام غذائي منظم، أو مستويات مفرطة من الإجهاد.

 

ويميل فقدان الوزن غير المبرر إلى الحدوث مع سرطان الرئة والبنكرياس والمعدة والمريء. وقد يواجه بعض الأشخاص المصابين بسرطان الرئة صعوبة في مضغ الطعام أو بلعه. وبالتالي، يمكن أن يؤدي ذلك إلى تقليل تناول الطعام ويمكن أن يساهم في إنقاص الوزن.

 

وعلاوة على ذلك، قد يشعر الشخص المصاب بسرطان الرئة بالغثيان وقد لا تكون الشهية كبيرة جدا.

 

وأضافت المؤسسة الخيرية: “تستخدم الخلايا السرطانية أيضا كمية غير متناسبة من إمدادات الطاقة في الجسم. وهم في كثير من الأحيان يطلقون المواد التي تغير طريقة معالجة الجسم للطاقة الغذائية”.

 

وهذان العاملان يلعبان دورا في فقدان الوزن الدراماتيكي.

 

-خامسا: علامة التحذير الأخيرة لسرطان الرئة هي “التهابات الصدر المتكررة”. وإذا رصدت أيا من هذه الأعراض، فقم بزيارة الطبيب


عدد القراءات: 108

اخر الأخبار