شارك
|

انهيار تلسكوب "أريسيبو" العملاق

تاريخ النشر : 2020-12-02

 

انهار تلسكوب "أريسيبو" اللاسلكي العملاق في بورتوريكو صباح أمس الثلاثاء، والذي لعب درواً أساسياُ في الاكتشافات الفلكية لأكثر من نصف قرن، الأمر الذي جعل العلماء في جميع أنحاء العالم في حالة من الصدمة والحزن.

 

وتم إغلاق مرصد أربيسيو رسمياً في وقت سابق من هذا العام، بعد أن تسبب كبلان مقطوعان في إتلاف طبق عاكس يبلغ عرضه 1000 قدم، حيث حذر المسؤولون والمهندسون في وقت سابق من أن منصة الاستقبال المعلقة فوق الطبق معرضة لخطر الانهيار

.

وتم بناء مرصد "أريسيبو" في الستينيات كجزء من مشروع دفاعي للولايات المتحدة في حقبة الحرب الباردة، وصمم في البداية لدراسة الغلاف الجوي للأرض. ومنذ ذلك الحين، استمر في استكشاف نظامنا الشمسي وتتبع الكويكبات التي تمر عبر الأرض، ودراسة النجوم والكشف عن الكواكب التي يحتمل أن تكون صالحة للسكن. وعلى مر السنين، تم استخدام المرصد لتدريب طلاب الدراسات العليا.

 

وأكدت مؤسسة العلوم الوطنية في منشور هذا الصباح أن "منصة أجهزة التلسكوب في مرصد أريسيبو في بورتوريكو سقطت بين عشية وضحاها"، مضيفة "أنه لم تكن هناك إصابات نتيجة الانهيار".

 

ومن الجدير بالذكر أن تلسكوب "أريسيبو" من المعالم السياحية الشهيرة في بورتوريكو، حيث جذب حوالي 90 ألف زائر سنوياً.

 

ترجمة نور خالد


عدد القراءات: 1190