شارك
|

لطفل ذكي.. عليكِ أن ترضعي طفلك لفترة طويلة!

تاريخ النشر : 2022-06-09
ترجمة: مي زينة 
 
 
توصي منظمة الصحة العالمية بالرضاعة الطبيعية الحصرية لمدة 6 أشهر، والهدف من ذلك صحة أفضل للطفل والأم معاً. 
 
فقد كشفت دراسة بريطانية حديثة أنّه كلما طالت مدة الرضاعة الطبيعية، كلما كانت قدرات الطفل المعرفية أفضل في وقت لاحق، كما أنّ فوائد الرضاعة الطبيعية راسخة، لأنّ "حليب الأم يوفر الكمية المناسبة من الفيتامينات والمعادن والعناصر والسكريات والدهون والبروتينات اللازمة لنمو الرضيع بشكل جيد، بالإضافة إلى ذلك فإنّ تركيبته تتطور باستمرار لتتكيف مع احتياجات الطفل المتنامي، ناهيك عن أنّ "الأطفال الذين يرضعون من الثدي يتمتعون بقدر أكبر من الحماية ضد الأمراض المعدية والمزمنة. 
 
لكن فوائد الرضاعة الطبيعية لا تتوقف عند هذا الحد، لقد أظهرت الدراسات بالفعل أنّ إطعام الأطفال من الثدي يحسّن قدراتهم المعرفية، وتضيف دراسة بريطانية أنّ مدة الرضاعة الطبيعية تؤثر على هذا الجانب بشكل خاص، على الأقل 6 أشهر. 
 
وقد قام فريق طبي مكوّن من "رينيه بيريرا إلياس- وماريا كويجلي- وكلير كارسون" من جامعة أكسفورد بتحليل بيانات أكثر من 7800 مولود جديد بين عامي 2000 و 2002 ثم تابعوهم حتى سن 14 عاماً، وقد تم تسجيل درجات الإدراك اللفظي والمكاني في سن 5 و 7 و 11 و 14، أخيراً تم تحديد عوامل بيئية معينة، بما في ذلك المستوى الاجتماعي والاقتصادي للوالدين وذكاء الأم، بناءً على اختبار المفردات. 
 
حيث كشفت نتائج تحليلاتهم أنّ الأطفال الذين رضعوا رضاعة طبيعية لفترة طويلة -أي أكثر من 12 شهراً -حصلوا على درجات أفضل في سن الخامسة، مقارنة بأولئك الذين لم يرضعوا من قبل، مع مراعاة العوامل الاجتماعية والاقتصادية وذكاء الأم. وهذا سبب إضافي للرضاعة الطبيعية، ولذلك يجب القيام بذلك لأطول فترة ممكنة. 
 
 
المصدر: مجلة ledauphine

عدد القراءات: 384

اخر الأخبار