شارك
|

عارضان صحيان يشيران لاقتراب النوبة القلبية أوالجلطة الدماغية

تاريخ النشر : 2022-07-31

تعتبر الجلطة الدماغية والنوبة القلبية إحدى أكثر الأمراض التي تسبب الموت المفاجئ، وتنتج عن انقطاع أو انخفاض إمدادات الدم إلى الدماغ أو القلب.

 

وبين الطبيب الروسي ياروسلاف أشيخمين، أخصائي أمراض القلب، بأن الصداع الشديد وارتفاع مستوى ضغط الدم، هما العارضان الأساسيان الذين قد يشيران إلى قرب حدوث نوبة قلبية أو جلطة دماغية.


وقال أشيخمين: "قد يسبق الإصابة بالجلطة الدماغية صداع شديد، لذا يجب في هذه الحالة مراقبة مستوى ضغط الدم، فإذا كان أعلى من 14090 ملم. عمود زئبق، فإنه يشير إلى حالة خطرة."


كما لفت إلى أن احتشاء عضلة القلب والجلطة الدماغية تصيب عادة المدخنين والأشخاص الذين يعانون من الوزن الزائد والسمنة وارتفاع مستوى ضغط الدم.


ونصح الإخصائي بضرورة مراقبة مستوى الكوليسترول في الدم، لتجنب حدوث مشكلات في القلب بسبب انسداد الأوعية الدموية.


وأكد على ضرورة الخضوع لفحوص طبية سنوية وتلقي العلاج اللازم، من أجل تخفيض خطر الإصابة باحتشاء عضلة القلب أوالجلطة الدماغية.
 


عدد القراءات: 310