شارك
|

لماذا يجب أن تعتبر الماء البارد خطر حقيقي على صحتك؟! ..تعرف على الأسباب

تاريخ النشر : 2022-08-02

يعتبر شرب الماء من الأمور الصحية شديدة الأهمية للمحافظة على حيوية الجسم وقدرته على أداء مهامه، إلا أن الماء البارد قد يشكل خطراً حقيقياً على الصحة ولا يجب الاستخفاف به.

 

حيث تؤثر درجة حرارة الماء الذي نشربه على الصحة، ويمكن أن يضر شرب الماء البارد أكثر مما ينفع، فلا يقتصر ضرره على آلام الحلق بل تعتبر الآثار الضارة كثيرة، وتؤثر على العديد من الأجهزة والأعضاء.


وقد أوضح موقع hindustantimes، عدداً من الأضرار الصحية التي يسببها شرب الماء البارد وتناول المثلجات، وفق ما يلي:


- تعطيل عملية الهضم: يقلل الماء البارد من عملية الهضم، فضلا عن تسببه في الشعور بآلام في المعدة ويصيبك بالإسهال أيضاً.


- عسر الهضم: عند الإفراط في شرب الماء البارد تتراكم طبقات زيتية سميكة على بطانة جدار الأمعاء، ويؤدي إلى مزيد من عسر الهضم.


- الإمساك: شرب الماء في درجة حرارة الغرفة ضروري لعملية الهضم، لكن شرب الماء المثلج يمكن أن يؤدي إلى الإمساك، والسبب هو تجمد الطعام وتصلبه عند مروره عبر الجسم، كما تنقبض الأمعاء أيضا وهو أحد الأسباب الرئيسية للإمساك.


- تأثر العناصر الغذائية: يقلل الماء البارد من مستوى العناصر الغذائية الضرورية في الجسم، وبالتالي يصبح عرضة للإصابات والأمراض المزمنة الأخرى.


- فقدان الأملاح: شرب الماء البارد يزيد العطش، وبالتالي يدفع الشخص لشرب المزيد من الماء، ومع زيادة وتيرة التبول يفقد كمية الملح في الجسم.


- الدوار: يقلل الماء البارد من وصول الأكسجين إلى الدماغ، ما يجعل الشخص يشعر بالدوار ويضر خلايا المخ أيضا.


- تراكم الدهون: يؤدي شرب الماء البارد إلى تراكم الدهون في الجسم.


- صحة القلب: يؤثر شرب الماء البارد على صحة القلب والأوعية الدموية، خاصة حال شربه مباشرة بعد تناول وجبة دسمة إذ يؤدي إلى العديد من مشاكل القلب والأوعية الدموية.


- تضخم الغدد: يؤدي شرب الماء البارد بانتظام إلى نمو الغدة الدرقية أو غدد اللوزتين.


- الصداع النصفي: شرب الماء البارد يعزز أعراض الصداع النصفي، ويصاب الأشخاص الذين لا يعانون من الصداع النصفي بهذا العرض المؤلم نتيجة الماء البارد والمثلج.
 


عدد القراءات: 262