شارك
|

مغامرات شيقة في الصحراء السورية عبر لعبة فيديو من إنتاج سوني

تاريخ النشر : 2016-05-29

خاص: المغترب السوري

أكد أحد هواة ألعاب الفيديو أنه كان يستمتع بلعبة (المجهول) عندما وجد نفسه في المرحلة الثالثة من اللعبة داخل قلعة سورية لم يعرفها.

وما زال الهاوي مصراً على اكمال مراحل اللعبة التي اعتبرها مشوقة ومليئة بالمغامرات، حيث تدور أحداث اللعبة في الأمازون وفي سواحل أمريكا اللاتينية، وفي متاحف اسطنبول وشوارع النيبال وأدغال بونيو، بالإضافة إلى أزقة لندن وكولومبيا، وقرى بعيدة في اليمن، والصحراء السورية أيضاً متمثلة ببعض الأماكن الأثرية والمساحات المحيطة بها.

وتحكي اللعبة قصة شاب يدعى دريك يبحث عن كنز مجهول يعود إلى أجد أجداده، يشاركه في تلك المغامرات معلمه سولي والصحفية إيلينا، لتنتهي اللعبة في المدينة المفقودة الأسطورية حيث يواجه بطل اللعبة جيشاً من الأشرار يتمكن بعد القضاء عليهم من الحصول على الكنز.

اللعبة من إنتاج شركة سوني وقد خصصت حصراً لجهاز بلاي ستيشن وتم طرح ثلاثة أجزاء منها حتى الآن.


عدد القراءات: 6910