شارك
|

خلايا مخفية تحفز الإصابة بمرض خطير في الرئة

تاريخ النشر : 2018-08-13

 

 

اكتشف باحثون أمريكيون وجود خلايا جديدة مخفية في رئة الإنسان مسؤولة عن إنتاج كميات كبيرة من بروتين يحفز تطور مرض التليف الكيسي الوراثي الخطير والذي يؤثر بصورة كبيرة على الرئتين.

 

وتفيد دورية نيتشر الأسبوعية الرائدة في مجال العلوم بأن الاكتشاف الجديد حدث خلال دراسة باحثين من مستشفى ماساتشوستس لأطلس خلايا الجهاز التنفسي حيث وجدوا خلال تحليل تنوع الخلايا ومقارنتها بنماذج خلايا مختلفة أن عدد هذه الخلايا الجديدة النادرة المحتوية على كمية كبيرة من البروتين المرتبط بالتليف الكيسي في الرئتين يبلغ 1 بالمئة من أصل العدد الكلي لخلايا الرئة.

 

ويقول الباحثون لقد اكتشفنا نوعاً جديداً لم يكن موصوفاً في السابق يسمى أيونات الخلايا الرئوية وهي خلايا مسؤولة عن إنتاج الجسم لبروتين “سي أف تي أر” الذي يشترك في إنتاج وطرد السوائل من الجسم.

 

ويعد التليف الكيسي مرضاً وراثياً يصيب جميع أجهزة الجسم التي تفرز المواد المخاطية كالقصبات الهوائية والبنكرياس والكبد والغدد العرقية واللعابية إضافة للغدد المعوية.

 


عدد القراءات: 277