شارك
|

نوع جديد من الدّيناصورات ولكنّه طائر

تاريخ النشر : 2019-12-03

 

صنّف العلماء نوع جديد من الديناصورات الطّائرة بعد تحليل أحافير لهم تمّ جمعها من محجر في لبنان .يُعتقد أنّ هذه الأحافير تعود إلى أكثر من 95 مليون عام وتأتي من "التيروصور" ، وأشيعها هو الزاحف المجنح.

 

يُعتقد أنّ التيروصور الذي تمّ تحديده حديثًا قد سكن في طريق تيثيس البحري ، وله جسم ضخم وكان يسكن في  المياه الضحلة ما بين أوروبا وشمال إفريقيا وجنوب شرق آسيا.ولقد عاش معظمها على القشريات من شبكة كبيرة من الشعاب والبحيرات ، ويعتقد أنها سافرت إلى أقصى شرق الصين.

                                

ومن جهته، قال مايكل كالدويل ، عالم الحفريات بجامعة ألبرتا "لقد كان تنوع هذه الحيوانات القديمة أكبر بكثير مما كان يمكن أن نتخيله ، ومن المحتمل أن يكون أكثر تنوعًا مما سنكون قادرين على اكتشافه من السجل الأحفوري". 
كما تشير النتائج الجديدة إلى أنه يمكن أن يكون أيضاَ العديد من الأنواع المختلفة من التيروصور مثل أنواع الطيور اليوم.
الأحافير هي أول التيروصورات الكاملة من لبنان ، وقد كشفت عن رؤية جديدة لحياة الديناصورات الطائرة ، التي كان لها أجنحة طولها 30 قدمًا ويمكن أن يصل وزنها إلى 550 رطلاً. وتم اكتشاف الأحافير  في الأصل منذ أكثر من 15 عامًا ، لكنّ الباحثين استغرقوا سنوات عديدة لتحليلها بالكامل.


يتم تخزين الأحافير  حاليًا في متحف المعادن في جامعة القديس يوسف في بيروت ، وقد تم التحليل بالتعاون مع باحثين من جامعة ألبرتا ومتحف ناسيونال في ريو دي جانيرو ، رازيل.
كانت التيروصورات أول الفقاريات المعروفة بتطوير القدرة على الطيران.
وتم اكتشاف التيروصورات في جميع أنحاء العالم ، مع عدد من الخصائص الفريدة.كما تم العثور على مجموعة من أحافير التيروصور في ولاية كوينزلاند بأستراليا مع أنياب حادة دفعت الباحثين إلى الإشارة إلى أنها كانت بمثابة مفترس قمة في المنطقة.

في العام الماضي ، وجد الباحثون في ولاية يوتا دليلًا على وجود نوع جديد آخر من التيروصور في ولاية يوتا ، وفي كانساس عثر على بقايا سمكة قرش ما قبل التاريخ يعتقد أنها كانت واحدة من الحيوانات المفترسة للتيروصورات الطبيعية.


 


عدد القراءات: 431