شارك
|

للذئاب غريزة طبيعية للعب بالكرة وليست بحاجة للتدريب

تاريخ النشر : 2020-01-21

 

كان يُعتقد أنّ الكلاب فقط من تستطيع أن تلعب بالكرة مع البشر  ولكن وجدت دراسة جديدة أنه حتّى جراء الذئب يستطيعون أن يلقوا بالكرة ويعيدوها إلى البشر.

 

قام باحثون من جامعة ستوكهولم بالسويد باكتشاف ممتع خلال اختبار سلوكي على 13 ذئبًا.
حيث بين البحث بأنّ  القدرة على تفسير الإشارات الاجتماعية البشرية للقبض على الكرة وإعادتها موجودة أيضًا في الذئاب وقد تكون فطرية.

في أحد الاختبارات ، أظهر ثلاثة من الذئاب اهتمامًا تلقائيًا بالكرة وأعادوها إلى شخص غريب تمامًا عند التشجيع.
قال الباحثون إنّ هذا الاكتشاف كان بمثابة صدمة لأنه كان يُعتقد سابقًا أنّ القدرة على متابعة الإشارات البشرية لم تتطور إلا بعد تدجينها.لقد ظنوا أنّ الكلاب طورت فقط القدرة على إحضار كرة بفضل آلاف السنين من البشر الذين يربونوها  بشكل انتقائي.

من جهتها، قالت مؤلفة الدراسة كريستينا هانسن ويت من جامعة ستوكهولم: "عندما رأيت أول جرو يستعيد الكرة ، أصبت بالذهول".

 "كان من المدهش للغاية أن تكون لدينا ذئاب تستعيد الكرة فعليًا ،  "لم أتوقع ذلك".
"كان هذا غير متوقع ، وعلمت على الفور أن هذا يعني أنه في حالة وجود تباين في سلوك اللعب الموجه من قبل الإنسان في الذئاب ، فإن هذا السلوك كان يمكن أن يكون هدفًا محتملاً لضغوط انتقائية مبكرة تمارس أثناء تدجين الكلاب والذئاب".


عدد القراءات: 710