شارك
|

طالبان يطوران نظاماً إلكترونياً للتباعد الاجتماعي

تاريخ النشر : 2020-06-28

صمم الطالبان في كلية الهندسة المعلوماتية بجامعة تشرين محمد كردي ومحمد ذويب، بمبادرة ذاتية لمواجهة انتشار وباء كورونا المستجد، نظاماً مطوراً لمراقبة التباعد الاجتماعي باستخدام تقنيات الذكاء الصنعي، ما يوفر مراقبة آلية سريعة بالاعتماد على الذكاء الصنعي بدلاً من التدخل البشري، حيث يوضح الطالبان من خلال هذا النظام الجديد كيف يتم الانتقال بالكاميرا من أداة توثيق إلى أداة قادرة على التفسير والفهم وحساب المسافة، ما يعطيها القدرة على أن تحل محل الدماغ البشري.

 

تمت تجربة النظام في جامعة تشرين لكنه أيضاً قابل للاستخدام في كل المؤسسات، حيث يمتاز بالمرونة من حيث القابلية للتطوير في المستقبل. وينتظر الشابان دعماً حقيقياً حتى يتم تطبيق هذه المبادرة على أرض الواقع.

 

وتجدر الإشارة إلى أن كردي و ذويب في السنة الرابعة بقسم الذكاء الصنعي ويطمحان إلى المزيد من التطبيقات التي من شأنها خدمة المجتمع .

 


عدد القراءات: 1417