شارك
|

زاخاروفا: الخوذ البيضاء تحضر لمسرحية جديدة في إدلب

تاريخ النشر : 2019-01-31

 

أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن منظمة ما يسمى “الخوذ البيضاء” الإرهابية تحضر لمسرحية حول مزاعم استخدام أسلحة كيميائية في إدلب مشيرة إلى أن إرهابيي “جبهة النصرة” يقصفون يوميا المدنيين في المناطق المجاورة لإدلب.

 

وقالت زاخاروفا خلال مؤتمر صحفي اليوم: إن “موسكو قلقة لعدم تخلي المجموعات الإرهابية عن القيام بمحاولات الاستفزاز باستخدام الأسلحة الكيميائية ضد المدنيين في إدلب” مبينا أن إرهابيي الخوذ البيضاء زودوا بعض المستشفيات في إدلب بالأجهزة اللازمة لتصوير مثل تلك الاستفزازات.

 

ودعت زاخاروفا واشنطن إلى سحب قواتها المتواجدة بشكل غير شرعي في سورية بأسرع ما يمكن وعودة جميع الأراضي إلى سيادة الدولة السورية.

 

وكان ترامب أعلن أكثر من مرة عزمه سحب القوات الأمريكية من سورية وكان آخرها في نيسان الماضي وطلب من حلفائه دفع تكاليف بقاء قواته في حال أرادوا منه البقاء.

 

وبشأن المؤامرة على السلطة الشرعية في فنزويلا أعربت زاخاروفا عن استعداد موسكو للانخراط في وساطة من أجل تسوية الأزمة في فنزويلا يقبلها جميع الأطراف.

 

وأوضحت زاخاروفا أن دعم روسيا لكراكاس يهدف للحفاظ على الدولة الفنزويلية التي تتعرض لتدخل خارجي هدفه تأجيج أزمة داخلية وترحب برفض عدد من دول أمريكا اللاتينية الانصياع لنهج واشنطن العدواني تجاه فنزويلا.

 

وتواجه فنزويلا مخططا أمريكيا للتدخل في شؤونها الداخلية ويستهدف قيادتها وسرقة ثرواتها حيث أقدم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأربعاء الماضي وفى مسرحية معدة سلفا على اعتبار زعيم المعارضة اليمينية خوان غوايدو “رئيسا انتقاليا” لفنزويلا بعد وقت قصير من إعلان الأخير توليه مهام الرئاسة في محاولة انقلاب على السلطة الشرعية.

 


عدد القراءات: 1607

اخر الأخبار