شارك
|

تعزيز التعاون العلمي والتكنولوجي بين سورية وإيران

تاريخ النشر : 2021-07-26

شدد سفير سورية في إيران الدكتور شفيق ديوب خلال اللقاء الذي جرى في مقر السفارة السورية بطهران مع رئيس جامعة المذاهب الإسلامية الإيرانية سيد محمد حسيني على أهمية التعاون العلمي بين البلدين مؤكداً أن إحدى أولوياتنا في هذه المرحلة هي الارتقاء بمستوى هذا التعاون إلى مستوى العلاقات السياسية والاستراتيجية القائمة بينهما.

 

وأضاف السفير ديوب: “في السنوات الماضية كنا شركاء في الحرب ضد الإرهاب وحققنا الكثير من الإنجازات وكما كنا شركاء في الحرب نأمل أن نكون شركاء في إعادة إعمار ما دمره الإرهاب في سورية ولا سيما أن البنية التعليمية تضررت كثيراً بسبب الأعمال الإرهابية” موضحاً أن إعادة بناء التعليم هو أولوية في هذه المرحلة ونرحب بالتعاون بين بلدينا وجامعاتنا بهذا الشأن.

 

وأشار إلى أن العمل مستمر بقوة لتعزيز التعاون في المجال العلمي والتكنولوجي حيث تم إعداد مشروع اتفاق بهذا الصدد وسيتم توقيعه في المستقبل القريب مشدداً على متانة العلاقات بين البلدين وقوتها.

 

وبدوره قال رئيس جامعة المذاهب الإسلامية إن العلاقات بين إيران وسورية ستشهد المزيد من التطور وسيكون هناك مزيد من التعاون خلال المرحلة الجديدة في المجالات العلمية والثقافية والاقتصادية.

 

وأكد حسيني أن المشاركة الشعبية الواسعة في الانتخابات الرئاسية مؤشر مهم على هزيمة أعداء سورية وانتصار تيار المقاومة.

 

وأعلن حسيني استعداد جامعة المذاهب الإسلامية لقبول الطلاب السوريين في جميع المراحل الدراسية مشدداً على توسيع العلاقات العلمية والثقافية والأكاديمية بين البلدين والشعبين الإيراني والسوري.


عدد القراءات: 253