شارك
|

السماح لنحو 7 آلاف سوري بالبقاء في أميركا بعد تهديدهم بالترحيل

تاريخ النشر : 2018-02-01

أصدرت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قراراً يسمح ببقاء 6900 سوري بالعيش والعمل في الولايات المتحدة الأميركية ولمدة عام ونصف على الأقل نظراً للظروف التي تمر بها سورية.

 

وبحسب صحيفة "الغارديان" فإن القرار بمثابة "إغاثة للسوريين" الذين كان عليهم العودة إلى بلدهم، بموجبه سيسمح لهم بالبقاء حتى أيلول 2019.

 

وأضافت "الغارديان"، ان القرار سمح للسوريين بالبقاء والعمل في الولايات المتحدة وفق البرنامج الإنساني "TPS" حيث أعلنت "وزارة الأمن الداخلي الأميركية" تمديد وضع الحماية المؤقتة لسورية لأن الوضع في سورية ما زال ضرورياً.

 

وأصدرت "وزارة الأمن الداخلي الأمريكية" في ٢٩ آذار ٢٠١٢، قرار تعيين سورية في برنامج الحماية المؤقتة، وتم إعادة تمديده إلى ١٧حزيران ٢٠١٣ وكان آخر موعد لتقديم طلب الحماية هو ٣٠ آيلول ٢٠١٦.

 

ويختلف "TPS" عن برامج اللاجئين واللجوء وهو يتعلق بالأشخاص الذين دخلوا إلى الولايات المتحدة، للزيارة أو الدراسة أو العمل.
 


عدد القراءات: 568