شارك
|

رسالة من طلبتنا في كوبا إلى سفير الاتحاد الأوروبي في هافانا جاء فيها..؟

تاريخ النشر : 2018-12-02

 

 

أقام فرع كوبا للاتحاد الوطني لطلبة سورية بالتعاون مع السفارة السورية والجالية فعالية للتنديد بالإجراءات القسرية الغربية أحادية الجانب على سورية رفع المشاركون خلالها لافتات باللغتين العربية والإسبانية تندد بالحصار الظالم على سورية وتطالب بضرورة إنهائه وبمحاربة الإرهاب.

 

وجدد طلبة سورية الدارسون في الجامعات الكوبية وأبناء الجالية خلال هذه الفعالية وقوفهم إلى جانب الجيش العربي السوري الباسل واعتزازهم وفخرهم بتضحياته وانتصاراته خلال تصديه للإرهابيين وجرائمهم على أرض الوطن معبرين من جديد عن استعدادهم للعودة إلى أرض الوطن والمساهمة بإعادة إعمار ما دمرته التنظيمات الإرهابية والثقة بأن سورية ستخرج منتصرة بفضل صمود شعبها وبسالة جيشها وحكمة قيادتها.

 

سفير سورية في كوبا الدكتور إدريس ميا أكد أن طلبة سورية كانوا دائما في الطليعة في التعبير عن انتمائهم وصدق ولائهم لوطنهم سورية على الرغم من المسافات التي تفصلهم عن وطنهم .

 

ثم سلم ممثلو الطلبة السوريون في كوبا رسالة إلى سفير الاتحاد الأوروبي في هافانا البيرتو نافارو طالبوا خلالها الدول الأوروبية برفع حصارها الظالم عن سورية الذي تسبب بأثار سلبية لا تقل عما تسببه الأشكال الأخرى المقيتة من جرائم الإرهاب التي تعرض لها الشعب السوري خلال المؤامرة عليه.

 

 


عدد القراءات: 232