شارك
|

الآثار السورية المخربة في براغ

تاريخ النشر : 2019-04-07

 

افتتح في منطقة بيلوفي القريبة من العاصمة التشيكية براغ بالتعاون مع متحف براغ الوطني، معرض لصور الآثار السورية التي تعرضت للتخريب على أيدي التنظيمات الإرهابية، المعرض يستمر حتى الـ26 من أيار المقبل.

 

القائم بالأعمال بالنيابة في سفارة سورية في براغ بشار آقبيق أوضح أن سورية مثلت وما زالت مهد الحضارة الإنسانية لافتا إلى الجهود الكبيرة التي بذلتها الحكومة السورية والعاملون في مجال الآثار لحماية الآثار التي حاولت التنظيمات الإرهابية تخريبها وسرقتها.

وأشار آقبيق إلى أن الكثير من العاملين في مجال الآثار في سورية استشهدوا دفاعا عن الحضارة التي هي ملك للبشرية جمعاء منوها بأهمية التعاون القائم بين المديرية العامة للآثار والمتاحف في سورية والمتحف الوطني في براغ.

 

بدورها أكدت مديرة المتحف أهمية الآثار السورية ودورها في حفظ وتوثيق التاريخ الإنساني معربة عن أسفها للتخريب الذي طال بعض هذه الآثار من قبل الإرهابيين.

 

 

 

 


عدد القراءات: 73