شارك
|

وحدة سورية بـ"سلم المجد" في السويداء

تاريخ النشر : 2018-01-29

 

أراد الفنان غازي حمزة في الريف الشمالي الشرقي لمحافظة السويداء من خلال عمل فني نصبه فوق جزء من منزله ضمن قرية دوما، التأكيد على وحدة سورية أرضاً وشعباً مسخراً له الكثير من الوقت والجهد والمال على مدى خمس سنوات.

 

العمل الفني الذي اختار له حمزة اسم "سلم المجد" ووصل به إلى مراحل إنجازه الأخيرة يتكون من 14 درجة تمثل عدد المحافظات السورية وبارتفاع 7 أمتار ووزن يتجاوز 5 أطنان متضمناً العلم الوطني على امتداده و خريطة سورية ومجموعة شموس تعلو السلم و تحيط به في رمزية إلى معنى اسم سورية بلاد الشمس.

 

ويوضح حمزة أن الشمس ضمن عمله ترمز إلى الحضارة السورية الضاربة في عمق التاريخ وتجددها وإشراقها الذي لم يخبو على مدى الآف السنين وإشارة إلى سطوع الحرية التي أنارت طريق الاستقلال بفضل بطولات وتضحيات أجدادنا من جميع المحافظات وكيف علينا التمسك بوحدة الأرض السورية وتقديم الغالي والنفيس ذوداً عنها وعدم التفريط بأي جزء منها .

 

ويقوم "سلم المجد" على بناء كان شيده حمزة كتوسعة لمتحفه داخل منزله الذي يسميه نور ونيشان حيث صممه من الداخل على شكل مجسمات أبواب كنائس ومساجد متلاصقة للتأكيد على حالة التآخي بين جميع أبناء الوطن إضافة لمجسم يصور كيف خرج الإنسان السوري منتصرا من الحرب الظالمة .

 

ويعمل حمزة حالياً على توسعة متحفه بأعمال جديدة تضاف إلى ما لديه من مئات القطع والتحف التراثية واللوحات الفنية التي رسمها لأبطال الثورتين العربية و السورية الكبرى والقادة والشخصيات التاريخية وشهداء السويداء في الحرب الإرهابية فضلاً عن الوثائق الكثيرة والصور القديمة.

 

ويأمل حمزة أن يتم افتتاح عمله "سلم المجد" مع توسعة متحفه خلال إحياء ذكرى عيد الجلاء مع مواصلة عمله بما يؤكد إرادة الحياة لدى أبناء سورية رغم كل التحديات.

 

 


عدد القراءات: 1874