شارك
|

أصلانيان .. مستقبل واعد في عالم الرياضة

تاريخ النشر : 2016-07-26

حوار: باسم بدران

 

اللاعبة آنا أصلانيان شقت خطواتها بعالم كرة السلة السورية بثقة كبيرة فكانت القوة الحاسمة في معظم مباريات الدوري، وتابعت طريقها نحو النجومية بحضورها الرائع في بطولة أوروبا للناشئات الفئة سي تحت 18 سنة التي أقيمت مؤخراً في جورجيا.


وفي لقاء خاص لموقع "المغترب السوري" تحدثت اللاعبة أصلانيان مسيرتها في عالم كرة السلة قائلة:


"في البداية شجعتني أمي على لعبة كرة السلة، وبعدها عملت العائلة على توفير كل الظروف المناسبة كي استمر في تماريني رغم الظروف القاهرة التي كانت ولا تزال تسيطر على حلب، وكان للمدربة كارلا مغامز فضل كبير فقد دربتني واهتمت بتطوير مهاراتي، ووضعتني على الطريق الصحيح، ثم كان دور المدرب هراتش بزديكيان الذي عمل على صقل قدراتي وأدائي الفني ضمن الفريق، فلعبت في جميع فئات نادي العروبة بدءاً من الصغيرات وصولاً إلى السيدات رغم أن تصنيفي الحقيقي هو فئة الشبلات".


وعن مشاركاتها في سورية قالت أصلانيان: "شاركت مع منتخب حلب في الأولمبياد السوري للناشئات العام الماضي، وأحرزنا المركز الأول، وقضيت مع زميلاتي في الفريق أمتع الأوقات أتذكرها بكل سعادة وفرح".


وعن تجربتها مع منتخب أرمينيا قالت أصلانيان: "شاركت عام 2015 في الأولمبياد الأرمني العالمي في يريفان، وقدمت مستوى جيداً لفت أنظار جميع القائمين على البطولة، وبعدها تلقيت دعوة للمشاركة مع المنتخب الأرميني في بطولة أوروبا، وبدأت تدريبات مكثفة جداً وشاركت بالبطولة، حيث فاز منتخب أرمينيا بالمركز الأول وحصلت على جائزة أفضل لاعبة في البطولة".


وقالت أصلانيان: "أتوجه بالمحبة إلى أخواتي لاعبات نادي العروبة وأنا معكم قلباُ وقالباً، وواثقة أنكم قدمتم كل ما لديكم في نهائي الناشئات، وكذلك إلى زميلاتي لاعبات حلب أنتن بطلات بكل معنى الكلمة لأنكن صامدات ومثابرات على التدريب رغم صعوبة الظروف، واتمنى أن نعود إلى التألق والتفوق مع منتخب حلب والمنتخب الوطني".


وعن أحلام المستقبل قالت أصلانيان: "أنا حالياً أتدرب مع أحد الأندية الممتازة في يريفان مستغلة فترة وجودي هنا، وسأكون على طاولة الدراسة في حلب بشهر أيلول".


وفي الختام قالت أصلانيان: "أتمنى السلام لسورية الحبيبة وأن تعود شامخة مزدهرة".


عدد القراءات: 1375

اخر الأخبار