شارك
|

في القلمون.. مربٍ يستخرج الغاز من روث أبقار مزرعته

تاريخ النشر : 2020-06-02

 

 

استطاع مربي الأبقار يوسف الغطاس تخديم مزرعته في البريكة التابعة لمدينة ديرعطية  بالغاز الحيوي عندما استخدم روث الأبقار في عملية جديدة لتوليد الغاز الحيوي من خلال تجربة عملية استخرج من خلالها الغاز الحيوي من روث الأبقار وبطريقة سهلة وبتكلفة منخفضة.

 

وقال المهندس فايز كريمة المشرف على المشروع: إن الأسلوب الأمثل لاستخراج مادة الغاز الحيوي بطرق بسيطة وبتكلفة بسيطة يتمثل بتخمير كميات كبيرة من مخلفات روث الأبقار بعيداً عن الهواء، وتكون طريقة غمرها تحت الماء في حاوية مغلقة تماماً وصمام أمان لمنع خروج الغاز من الحاوية، وساعة ضغط لقياس ضغط الغاز المتولد في الحاوية، ومن ثم القيام بوصل الصمام مع منظم غاز إلى أنبوب (خرطوم) إلى طباخ غاز ضغط منخفض 29 إلى 30 مل بار وهو الضغط المستخدم في الطباخات المنزلية. وهو ما أشار إليه مطيع غرة الذي يستخدم غاز “روث” الأبقار في عمليات تحضير الحليب وغيره.

 

وقال الغطاس: إن هذا المشروع ينتج سماداً عضوياً يعادل 400 كغ سائل يستفاد منه في تسميد المزروعات وهو سريع الامتصاص، حيث يحسن جودة التربة الزراعية ويزيد من الطاقة الإنتاجية للدونم ويوفر للفلاح المقابل المادي للغاز والأسمدة الزراعية كطريقة مثلى لدعم الفلاح السوري اقتصادياً وتخفيف العبء عن كاهله، وقدر الغطاس تكلفة هذا المشروع بحوالي مليونين ونصف مليون ليرة.

 

ولأن مزرعة “البريكة” التي تضم هذا المشروع المحلي لإنتاج الغاز تتبع لمجلس مدينة ديرعطية في القلمون قامت لجنة برئاسة عضو المكتب التنفيذي لمجلس مدينة ديرعطية عامر دعبول بالإشراف على إطلاق هذا المشروع، حيث أكد دعبول على أهمية هذه التقنية من الناحيتين الاقتصادية والبيئية، فهي تساعد مربي الثروة الحيوانية في التخلص من كميات النفايات المتراكمة التي تنتجها يومياً.

 

ودعا دعبول إلى تطوير هذه التجربة، والاتجاه اقتصادياً لتوفر على المواطن شراء “الغاز” وتوفير طاقة كهربائية منزلية في ظل التقنين الحاصل في الكهرباء المغذية لمنطقة القلمون.

 

بدوره الدكتور فواز ملحم رئيس اللجنة الصحية في مجلس المدينة رأى أن ما يميز الغاز من مشروع كهذا أنه آمن وغير سام فلا يحدث اختناقاً لأفراد الأسرة، ولا يحدث حرائق لأن الغاز يطير في الهواء، في حين قال الدكتور محمد زرزور مدير مركز ديرعطية الصحي إن هذا المشروع ضمان لسلامة البيئة، فبدل أن تلقى مخلفات الأبقار داخل مكبات النفايات وحرقها، ما يسبب ضرراً للبيئة وينشر الأمراض والأوبئة يعاد تدويرها بأسلوب حضاري صديق للبيئة.

 

ودعا مدير مكتب الخدمات في مجلس مدينة ديرعطية محمود حسن إلى ضرورة تشجيع المزارعين وتبنيهم للمشروع في مزارعهم وأن نجاح تجربة إنتاج الغاز للمنزل تساعد مربي الثروة الحيوانية في القلمون على حل مشكلة توفير الغاز واحتياجاتهم.

 


عدد القراءات: 651

اخر الأخبار