شارك
|

صناعات سورية اليدوية ....جزءٌ من الحضارة الإنسانية المشرقة

تاريخ النشر : 2016-03-26

تمثل الصناعات اليدوية في سورية جزءاً من الثقافة الجمالية الشرقية في تاريخ الحضارة الإنسانية, وفي سوق المهن اليدوية في مبنى التكية الصغرى بدمشق يجد الزائر حقاً متعةً خالصة, حيث ترى الصناعات الزجاجية والفخارية والخشبية والعاجية والصدفية والحلي والنسيج الدمشقي , والأرابيسك والقيشاني التي تبهر الألباب, لكونها تعبّر عن موروثٍ فذٍ للفن الإسلامي الثري , ناهيك عن رؤية الصُنّاع الفنيين الذين يبدعون روائعهم بأدواتهم البسيطة التي تترك في النفس ذكرياتٍ خالدة، باعتبار أنها صناعاتٌ قديمةٌ مستمرة, تمكن الزائر من الحصول على مصنوعاتٍ محليةٍ وفريدةٍ ومتميزة بنكهتها التاريخية والإبداعية الرائعة، وكان من الطبيعي أن تزدهر الصناعات اليدوية في ظل أرضٍ خصبة لللإبداع و الفن تؤمنها أرض سورية الخيرة ,ولعل أهم المصنوعات التي يقبل عليها عادةً زوار سورية: النحاسيات, العطور, الموزاييك, البروكار, وغيرها الكثير .


عدد القراءات: 5609

اخر الأخبار