شارك
|

قمر الدين.. مشروب شهر رمضان

تاريخ النشر : 2017-06-14

 

تشتهر سورية بالكثير من المأكولات والحلويات والمشروبات، منها قمر الدين وهو عبارة عن عصير مشمش مجفف مضاف إليه زيت الزيتون، ويعد  مصدر جيّد للفيتامنات والمعادن، ويقي من العطش لذلك يفضل تناول القليل منه وقت السحور.

 

يحصل على القمر الدين حسب الطريقة التقليدية القديمة بعصر ثمار المشمش وإضافة السكر إليها ثم غليها على النار وبعد ذلك تصب على ألواح خشبية مدهونة بزيت الزيتون وتعرض للشمس إلى أن تجف تماماً, ثم تقطع وتغلف على شكل طبقات.

 

أما صناعة قمر الدين اليوم يتم بأحدث الالات والمصانع الحديثة المتطورة التي انتشرت في دمشق وغوطتها والمخصصة لهذه الصناعة التي يزيد استهلاكها في شهر رمضان في جميع الدول الإسلامية ، ويتم تصدير القمر الدين من سورية إلى جميع البلدان الإسلامية والعالم.

 

يمكن تناول القمر الدين بأكله مباشرة أو بإذابة قطع القمر الدين بالماء ليشرب كالشربات (عصير)بعد تبريده ويستخدم كذلك في صناعة بعض أنواع الحلوبات .

 

ويفضل الكثير من الأشخاص شرب عصير قمر الدين في شهر رمضان المبارك، لمعرفتهم بفوائده المتعددة،

 

- أثبتت الدراسات أنه بإمكان 100 غرام من قمر الدين إمداد الجسم بأكثر من 40% لما يحتاجه من فيتامينات طيلة اليوم، فهو يمد الجسم بـ 8% من فيتامين ج و 6% من فيتامين ب و3% من فيتامين ب1.

- يقلل قمر الدين من الشعور بالظمأ والجفاف في حال كان خفيفاً وغير مركز ومضاف إليه السكر.

- يعالج قمر الدين الإسهال وسوء الهضم وينظم عمل الأمعاء وينصح بشربه قبل الأكل.

- يقوي الأعصاب ويقي الجسم من التعب الأرهاق، كما يزيل الأرق وينشط نمو الأطفال ولذا ينصح بإعطائه للأطفال الذين يقبلون على الصيام.

- يعتبر عصير شراب قمر الدين مفيداً جداً للمصابين بفقر الدم والرياضين وأصحاب الأعمال المرهقة والنساء الحوامل، كما يفتح الشهية ولذلك هو مفيد لمن يعانون من عدم الرغبه في الأكل على الأفطار.

- يقوي الخلايا النسيجية ويزيد من مناعة الجسم، ويمنح البشرة النضارة والإشراق.


عدد القراءات: 284