شارك
|

عودة الجماهير تزيد من قوة المنافسة بكأس الجمهورية لكرة السلة السورية

تاريخ النشر : 2016-11-12

انتهت منافسات الدور ربع النهائي لكأس الجمهورية بكرة السلة التي أقيمت على مدار خمسة أيام في صالة الفيحاء في دمشق، بمشاركة ستة فرق هي الجيش والوحدة من دمشق والحرية والاتحاد من حلب والكرامة من حمص والنصر من القنيطرة.


وشهدت مباريات هذا الدور تنافساً قوياً بين اللاعبين على أرض الملعب وندية عالية بين الفرق للفوز وكسب النقاط للتأهل للدور نصف النهائي .


استطاع نادي الجيش فرض سيطرته الكاملة والفوز على جميع الاندية، وقدم مباريات قوية أهمها ديربي العاصمة مع نادي الوحدة وحسمه باللحظات الأخيرة بفارق نقطتين 70 – 68, وكذلك ظهر نادي الوحدة كفريق متكامل الصفوف وحل في المركز الثاني بعد انتصارات قوية أبرزها فوزه على نادي الاتحاد الحلبي بنتيجة 55 – 51، والجدير بالاحترام هو عودة نادي الحرية إلى مقارعة الكبار وتحقيق المأجات وهذا ما فعله عندما وجه صفعة قوية لغريمه التقليدي الاتحاد الحلبي في المباراة الافتتاحية وفاز عليه بنتيجة 67- 66، لينتزع المركز منه الثالث، تاركاً المركز الرابع لنادي الاتحاد الحلبي الذي لم يستطع تجاوز خسارته مع الحرية و أثر عليه أيضاً بطء تأقلمه مع المنافسات الشرسة، فتلقى خسارة أقوى من نادي الجيش لتأتي الضربة القاضية من نادي الوحدة الذي فاز عليه بنتيجة 55 – 51.


و بجانب مكمل شكلت عودة الجماهير الرياضية إلى المدرجات لوحة رياضية جميلة، تشعر الجميع بالأمان والمحبة، فهذه الجماهير في وقت سابق وقفت طويلاً تشجع لاعبيها وانتقلت من بلد إلى اخر لمؤازرة انديتها للوصول إلى منصات التتويج .


عدد القراءات: 5831

اخر الأخبار