شارك
|

من السويد ... تكريم لأبناء سورية في بلد الاغتراب

تاريخ النشر : 2019-05-12

 

كرم رئيس الاتحاد الوطني للمغتربين السوريين في السويد وأوروبا الدكتور كابي ايشو عدد من الشخصيات السورية المبدعة المغتربة في السويد، خلال احتفال في مدينة سودرتاليا السويدية بمناسبة اليوم الوطني للجمهورية العربية السورية عيد الجلاء المجيد الذكرى الثالثة والسبعين لطرد المستعمر الفرنسي عن الأراضي السورية.

 

وأكد ايشو إلى أن أبناء وأحفاد الجيل الذي انتزع الاستقلال من المستعمر الفرنسي لا يزالون يسطرون ملاحم النصر هذه المرة على الإرهابيين والمرتزقة الذين جيء بهم من كل أصقاع الأرض ليعيثوا إرهابا وخرابا وفسادا وتدميرا لمقدرات وطننا الحبيب وإن جلاء المستعمر الأجنبي عن سورية واستقلال الوطن كان مرحلة تاريخية مشرفة من مراحل نضال شعبنا وجسرا للعبور إلى ساحات متقدمة من النضال الوطني وبناء الدولة المعاصرة في كل المجالات ليكون وطننا اليوم قويا يواجه الإرهاب والحرب الكونية التي تشن عليه بكل قوة وتصميم.

 

ان ذكرى الجلاء تأتي هذا العام في ظل فشل كل المخططات الأمريكية والدولية التي تستهدف سورية وتتزامن مع الانتصارات التي يحققها الشعب السوري على الإرهاب معربين عن الفخر ببطولات وتضحيات الشعب السوري في حماية الوطن.

 

أبناء الجالية السورية المشاركين في الاحتفال أكدوا وقوفهم إلى جانب وطنهم في معركته على الإرهاب مؤكدين أن" شعبنا الذي استطاع أن يدحر الغزاة والمحتلين العثمانيين والفرنسيين في السابق وتطهير الأرض السورية من رجس الإرهابيين وإفشال مشروعهم التكفيري يتطلع اليوم وبتصميم وتفاؤل لتحقيق الجلاء الأكبر باستعادة الجولان السوري المحتل من الكيان الصهيوني".

 

 

 

 

 


عدد القراءات: 113