شارك
|

"جبل المولى حسن" في القدموس

تاريخ النشر : 2018-05-02

يحتل "جبل المولى" موقعاً سياحياً مهماً وسط الطريق الرئيسي الواصل بين مدن الساحل والداخل، مازاد في تميزه عدا تنوع تضاريسه ومناخه.

 

يقع الجبل إلى الشرق من الطريق العام الذي يصل بين مدينتي "القدموس" و"مصياف" التابعتين لمحافظة "حماة"، حيث تبعد قمته عن "القدموس" مسافة كيلو متر واحد فقط، ويشرف على مجموعة من القرى، فمن الشرق كل من قريتي "التناخة" و"السعدانة"، وتقابله جامعة "الأندلس"، التي تبعد عنه أمتار قليلة فقط من الجهة نفسها، ومن الجنوب مدينة "القدموس"، ومن جهة الشمال مجموعة من الأودية، ومن الغرب والشمال الغربي قرية "شكارة البحري"، كما أنه يرتفع عن البحر نحو ألف ومئة وخمسة وأربعين متراً، ويعرف لدى أهالي المنطقة -خاصة القدماء- بجبل "الراس"، وتمتد على سفحه الشمالي مجموعة من البيوت، فيما يعرف بقرية "وطا الراس".

 

كان يُعرف جبل "المولى حسن" المطل على منطقة القدموس بصناعة السفن التي استعملها الفينيقيون في نقل بضائعهم إلى أقاصي العالم كما انه من أجمل المنتزهات الموجودة في سورية من حيث الطبيعة الخلابة والمناظر التي تأسر القلب وتشرح الصدر وهو فريد من نوعه في كثافة أشجاره وغطائه النباتي وتكوين تربته.

 

يضم الجبل غابات رائعة فريدة أشهرها غابة الأرز الكثيفة على رأس القمة التي نصل إليها بواسطة طريق اسفلتي لكنه يصعد بشكل مستقيم شديد الإنحدار و تنمو في غابة الأرز نحو 8 أنواع من الفطور البرية أما غابة البلوط على السفح الشرقي فينمو فيها نحو 15 نوعا من الفطور البرية ومنها النادر جداً إضافة إلى أزهار برية رائعة.

 

يوجد مقام المولى حسن الحجري على قمة الجبل، بارتفاع 1147م عن سطح البحر.


عدد القراءات: 628