شارك
|

بيونغ يانغ تطلب من واشنطن أن "تضبط لسانها" وإلا..؟!

تاريخ النشر : 2020-06-11

نقلت وكالة الأنباء الكورية الديمقراطية الرسمية عن كوون جونغ جون مدير عام الشؤون الأمريكية في وزارة الخارجية الكورية الديمقراطية تأكيده في بيان: على واشنطن أن “تضبط لسانها وتعالج مشكلاتها الداخلية إلا إذا أرادت تجربة شيء مزعج”، مشيراً إلى أنه “لا يحق لأحد التدخل في العلاقات الثنائية بين الكوريتين” مندداً بـ “مواقف واشنطن المزدوجة” إزاء بلاده.

 

وأضاف كوون: “إذا دست الولايات المتحدة أنفها في شؤون الآخرين بعبارات طائشة ولم تحفل بشؤونها الداخلية في وقت يعاني فيه وضعها السياسي من أسوأ اضطرابات على الإطلاق فقد تواجه أمراً غير سار يصعب التعامل معه”.

 

وجاءت هذه التعليقات بعد أن أبدت الولايات المتحدة استياءها من قطع بيونغ يانغ جميع أشكال الاتصالات مع كوريا الجنوبية على خلفية تصرفات سيئول المعادية وعدم وقفها بث منشورات معادية عبر الحدود.

 

وكانت كوريا الديمقراطية حذرت يوم الخميس الماضى من استمرار السلطات الكورية الجنوبية في إرسال المنشورات المعادية لها عبر الحدود مشددة على أن “حسن النية والمصالحة لا يمكن أن يترافقا مع مثل هذه الأنشطة العدائية”.


عدد القراءات: 1039

اخر الأخبار