شارك
|

رئيسي: العملية العسكرية ضد “إسرائيل” حق دفاعي عن سيادة إيران

تاريخ النشر : 2024-04-14

أكد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي اليوم أن العملية العسكرية ضد كيان الاحتلال الإسرائيلي ليلة أمس رد طبيعي على الاعتداءات الصهيونية، وتأتي في إطار الدفاع عن سيادة البلاد ومصالحها القومية وتعزيز الأمن الإقليمي.

 

وأشار رئيسي في بيان اليوم إلى أن “الحرس الثوري الإيراني وبالتعاون والتنسيق مع جميع الأقسام الدفاعية والسياسية في البلاد قاموا بتدشين صفحة جديدة في تاريخ عظمة إيران، ولقنوا العدو الصهيوني درساً لن ينساه”، مشدداً على أن “عملية إيران أمس تأتي في إطار الدفاع عن سيادة البلاد ومصالحها القومية ومعاقبة الأعداء وتعزيز الأمن الإقليمي."

 

كما أكد رئيسي أن القوات المسلحة الإيرانية تراقب التطورات والتحركات في المنطقة عن كثب، وفي حال قام الكيان الصهيوني أو أنصاره بأي تصرف متهور فسوف يتلقون رداً حاسماً وأشد قسوة.

 

وأشار رئيسي إلى أن بلاده استخدمت خلال الأشهر الماضية كل الأدوات الإقليمية والدولية للفت انتباه المجتمع الدولي إلى المخاطر القاتلة الناجمة عن تقاعس مجلس الأمن الدولي والانتهاكات المستمرة للكيان الصهيوني، ولكن المجلس وبسبب تأثير ونفوذ الولايات المتحدة لم يتمكن من القيام بواجباته إزاء هذه الانتهاكات.


عدد القراءات: 677

اخر الأخبار