شارك
|

الجالية العربية في هنغاريا تدين الاعتداءات الإرهابية لـ"داعش" في سورية وتونس والكويت والعراق ومصر

تاريخ النشر : 2015-06-30

أدانت الجالية العربية والمغتربون العرب المقيمون في هنغاريا بشدة الاعتداءات الإرهابية التي ارتكبها تنظيم "داعش" الارهابي مؤخراً في سورية وتونس والكويت والعراق وأسفرت عن مقتل واصابة العشرات.

وقال بيان لأعضاء وقيادة رابطة الجالية العربية والمغتربين العرب المقيمين في هنغاريا "إننا نعرب عن استيائنا الكبير وشجبنا لما اقترفته عصابات “داعش” الإرهابية بحق المدنيين العزل والأبرياء في كل من الكويت و تونس وسورية ومصرو العراق حيث أقدمت الفلول البربرية لهذه العصابات على استهداف المصلين والمدنيين".

وأضاف البيان إن "هذا الاستهداف البشع يأتي كدليل على أن هؤلاء الرعاع القتلة المتسترين بستار الإسلام الحنيف لا يؤمنون بالله ولا بالتعددية الثقافية والدينية ولا يروق لهم مبدأ الدين لله والوطن للجميع وليس لهم أمن ولا أمان وهم مستعدون لحرق كامل الوطن العربي بمواطنيه من أجل إشباع غرائزهم الرخيصة و من أجل إرضاء أسيادهم ومشغليهم من المستعمرين الجدد الحالمين والصهاينة الغادرين".

وحيا البيان القوات المسلحة والقوات المؤازرة الرديفة من شرطة وقوى أمن داخلي في البلدان العربية المستهدفة ودعا للضرب بيد من حديد لتدمير هذه العصابات الإرهابية ودحرها من كل البلدان العربية وتخليص الوطن من شرورها وآثامها.

واستهدف إرهابي بحزام ناسف الجمعة الماضية مسجد الامام الصادق بمنطقة الصوابر بالكويت ما أسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى بينما قتل 38 شخصاً بينهم سياح أجانب وأصيب 39 آخرون في هجوم إرهابي استهدف فندقاً في ولاية سوسة السياحية على الساحل الشرقي التونسي كما استشهد وأصيب عدد من الاشخاص جراء استهداف الإرهابيين لمدينتي الحسكة وعين العرب.


عدد القراءات: 8887

اخر الأخبار