شارك
|

موسكو: الولايات المتحدة تعوق الجهود الدولية لتسوية الأزمة في فنزويلا

تاريخ النشر : 2019-01-29

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن تصرفات الولايات المتحدة وحلفائها حيال فنزويلا تشكل انتهاكا للقانون الدولي مبيناً أن عقوبات واشنطن على كراكاس غير شرعية وتعمق الأزمة.

 

وأشار لافروف خلال مؤتمر صحفي مع وزير خارجية سيراليون علي كابا في موسكو اليوم إلى أن الولايات المتحدة تعوق الجهود الدولية لتسوية الأزمة في فنزويلا مشددا على أن روسيا ستقوم بكل ما بوسعها لدعم السلطة الشرعية في فنزويلا.

 

وأوضح لافروف أن العقوبات التي فرضتها واشنطن على شركة النفط الفنزويلية غير شرعية وتنتهك النظام الدولي وتعمق الأزمة ومن شأنها أن تفاقم الأوضاع في هذا البلد.

 

في سياق متصل أكد المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديميتري بيسكوف أن العقوبات الأمريكية على شركات النفط الفنزويلية “غير قانونية وهي محاولة للتدخل في شؤون هذا البلد” مشدداً على أن روسيا ستدافع عن مصالحها في مجال التعاون مع فنزويلا في إطار القانون الدولي والآليات المعمول بها.

 

ونقلت سبوتنيك عن بيسكوف قوله للصحفيين.. “سندافع في إطار القانون الدولي وباستخدام جميع الآليات المتاحة لنا عن مصالحنا في هذا البلد.. وبشكل عام وصفت القيادة الشرعية في فنزويلا هذه العقوبات بأنها غير قانونية ونحن ننضم بالكامل إلى وجهة النظر هذه”.

 

وأشار بيسكوف إلى أن موسكو تدرس النتائج المحتملة لإجراءات التقييد التي فرضتها واشنطن على الشركات الفنزويلية.

 

ومن جهة ثانية قال بيسكوف.. إن “روسيا لم تستغرب من تواصل رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب والمعارض خوان غوايدو لأن الأخير كان على صلة بواشنطن قبل إعلان نفسه رئيسا لفنزويلا”.

 


عدد القراءات: 583

اخر الأخبار