شارك
|

مصر تطالب المجتمع الدولي بمحاسبة رئيس النظام التركي على جرائمه

تاريخ النشر : 2019-09-25

 

قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية أحمد حافظ في بيان له ردا على تصريحات أردوغان خلال إحدى الفعاليات في نيويورك وبيانه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة وما تضمنه من ادعاءات إن “ما يثير الاستغراب والاستهجان هو تصميم أردوغان على مواصلة ادعاءاته وإصداره تصريحات واهية وباطلة ظاهرها الادعاء بالدفاع عن قيم العدالة وباطنها مشاعر الحقد والضغينة تجاه مصر وشعبها”.

 

وأشار حافظ إلى أنه من “المفارقات الساخرة أن تأتي تلك الادعاءات من شخص مثل أردوغان على ضوء دوره المشبوه في دعم ورعاية الإرهاب في المنطقة من خلال احتضانه لجماعة الإخوان الإرهابية وعناصرها وتوفير الدعم السياسي والمنصات الإعلامية لهم بهدف استمرار الترويج لأفكارهم التخريبية في مصر والمنطقة بأسرها” لافتا إلى رعاية أردوغان للإرهاب في سورية الأمر الذي أدى إلى سفك دماء أبناء الشعب السوري الشقيق فضلا عن تسهيله مرور العناصر الإرهابية والمسلحين الأجانب وتقديم الدعم لهم للنفاذ إلى دول المنطقة وأوروبا وافريقيا وآسيا لزعزعة الاستقرار بها والترويج للفكر المتطرف وانتشاره.

وأضاف المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية إنه “لطالما أدانت مصر استمرار أردوغان ومن خلال التواطؤ مع دول داعمة للإرهاب والفكر المتطرف
في التدخل في الشؤون الداخلية لعدد من دول المنطقة بهدف تهديد استقرارها الداخلي والسعي اليائس لفرض الهيمنة والنفوذ فضلا عما يرتكبه نظامه من انتهاكات صارخة في حق الشعب التركي حيث يحاول ان يجعله رهينة لحرية زائفة وعدالة مزعومة”.

واعتبر حافظ أن تصريحات أردوغان هذه ضد مصر “لا تعدو كونها محاولة يائسة منه لصرف النظر عن تدهور وضع نظامه والخسائر المتتالية التي يعانيها سواء على المستوى الحزبي أو على الساحة الداخلية التركية والساحة الدولية”.

 


عدد القراءات: 762

اخر الأخبار