شارك
|

مستوى المعتقدات السياسية والدينية المتطرفة لدى اللاجئين السوريين منخفض

تاريخ النشر : 2019-09-30

 

تساءلت الكاتبة إيريكا مولينارو في مجلة ذا ناشونال إنترست عمّا إذا كان اللاجئين السوريين يشكّلون خطراً على الغرب، لافتةً إلى أنّ ترامب أوحى في تغريدة له عام 2015 بإمكانية وجود مقاتلين من داعش بين اللاجئين السوريين، وقد وجد ذلك التشكّك صداه في أوروبا التي شعرت بالخوف من اللاجئين السوريين.

وأشارت الكاتبة إلى أنّ دراسة أجراها مركز بيو للأبحاث عام 2016 وجدت أنّ 59% من المستطلعَة آراؤهم اعتقدوا أنّ قدوم اللاجئين سيزيد من احتمال وجود الإرهاب في بلادهم، وهذا ما جعل الكثير من اللاجئين السوريين محتجزين في مخيمات اللجوء أو في أماكن إقامة مؤقتة، وغير قادرين على الهجرة، وذلك بسبب سياسات الهجرة المتشدّدة التي نتجت -جزئياً- عن تلك المخاوف.

وذكرت الكاتبة إلى أنّ ترامب أغلق الحدود بوجه اللاجئين السوريين، ولم يُسمَح إلاّ لـ 41 لاجئ سوري بالدخول إلى أمريكا عام 2018، كما أنّ أعداد اللاجئين السوريين انخفضت في أوروبا التي مثّلت سابقاً المقصد الرئيسي للاجئين السوريين.

 

وكشفت الكاتبة أنّها أجرت مسحاً على اللاجئين السوريين المقيمين في لبنان والأردن وتركيا، فوجدت أنّ أغلبية اللاجئين السوريين يريدون العودة إلى سورية، وأنّ مستوى المعتقدات السياسية والدينية المتطرفة لديهم منخفض، كما أنّهم  يرون أنّ الغرب يمثّل الاستقرار والفرص الاقتصادية.


عدد القراءات: 540

اخر الأخبار